‘‘الأوقاف‘‘ تؤكد سعيها لربط غالبية مساجد المملكة بنظام الطاقة الشمسية

تم نشره في الخميس 23 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 12:00 صباحاً
  • وزير الأوقاف الدكتور وائل محمد عربيات- (أرشيفية- تصوير: محمد أبو غوش)

زايد الدخيل

عمان- أكد وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية وائل عربيات أن الوزارة تسعى لربط غالبية مساجد المملكة بنظام الطاقة الشمسية، بهدف تحفيض قيمة فواتير الكهرباء، التي تصل سنوياً إلى 11 مليون دينار.
وقال عربيات، لـ"الغد"، إن الوزارة طلبت من لجان المساجد دفع نصف قيمة فاتورة الكهرباء، مضيفا أنه في حال تعثرهم عن الدفع ستقوم "الأوقاف" بتغطية قيمة الفاتورة.
وأوضح أن نظام الطاقة الشمسية "خفض" قيمة فاتورة الكهرباء إلى مبالغ بسيطة، داعيا أئمة المساجد إلى عدم الإسراف في استخدام الطاقة وتقنين استخدام المكيفات والمراوح في المساجد الكبيرة وعدم تركها تعمل لأوقات طويلة، بهدف تخفيف العبء المالي على الوزارة.
وتابع أن "الأوقاف" تسعى لتأمين الطاقة المتجددة في جميع مساجد المملكة من خلال محطات طاقة شمسية مركزية، مبينا ان هناك عددا من المساجد في المملكة اصبحت قيمة الفاتورة الشهرية فيها صفرا بسبب استخدامها الطاقة الشمسية، وان هذا الامر من شأنه الاسهام بخفض تكلفة ما تقدمه الحكومة من دعم للكهرباء.
ولفت إلى توجه الوزارة لعمل مزارع للطاقة الشمسية بتمويل من البنوك الاسلامية او صندوق الحج الاردني بهدف تزويد المساجد بالكهرباء، وانهاء المعاناة من دفع الفواتير خلال الأعوام المقبلة.
وزاد عربيات أن "الأوقاف" تعمل كذلك لخفض كلفة فاتورة المياه من خلال الاعتماد على الطرق الحديثة وادوات توفير المياه واعادة استخدام المياه المستعملة.
وكانت "الأوقاف" اتفقت مع وزارة الطاقة والثروة المعدنية على ان تتحمل كل من الوزارتين ما نسبته 50 % من قيمة فاتورة الكهرباء المترتبة على المساجد، بينما تتحمل لجان المساجد النسبة المتبقية من خلال جمع التبرعات.

التعليق