بحضور سمو الأمير علي بن الحسين

‘‘النشميات‘‘ يستفيد فنيا ويخسر أمام اليابان استعدادا لنهائيات آسيا

تم نشره في السبت 25 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 12:00 صباحاً
  • لاعبة المنتخب شهناز جبريل (يسار) تحاول استخلاص الكرة من اليابانية هيكاري أمس-(تصوير جهاد النجار)
  • سمو الأمير علي بن الحسين وكبار الحضور في المنصة يتابعون اللقاء أمس -(تصوير: جهاد النجار)

مصطفى بالو

عمان- تعرض المنتخب الوطني للسيدات الى الخسارة أمام اليابان-بطل العالم 2011 ووصيف بطل العام 2015- بنتيجة 0-2، في الوقت الذي استفاد فنيا من المباراة التي أقيمت بحضور رئيس الهيئة التنفيذية لاتحاد الكرة سمو الأمير علي بن الحسين أمس، وشهدها استاد الملك عبد الله الثاني بمنطقة القويسمة، وحضور وزير الشباب حديثة الخريشة، نائب أمين عمان حازم النعيمات وعدد من الشخصيات الرسمية واعضاء اتحاد الكرة وعدد من رؤساء الأندية المحلية.
المباراة التي تأتي ضمن استعدادات منتخب السيدات الوطني، لخوض النهائيات الآسيوية التي ستقام في عمان نيسان (ابريل) المقبل، شهدت حضورا جماهيريا كبيرا بالنسبة للكرة النسوية محليا، وأبناء الجالية اليابانية في عمان، كما تخللها باقة من الأغاني الوطنية قدمها المطرب حسين السلمان تفاعل معها الحضور.
الأردن 0 اليابان 2
قدم المنتخب الياباني (بطل العالم) وثائق أفضليته الميدانية منذ بداية الحصة الأول، وهي التي غلفت اوراقه التي تناثرت في الملعب بطريقة 4-3-3، عندما تولت هيكرونا رأس مثلث البناء بالارتكاز، والتناوب مع زميلتها ميروهو وميناتانكا، لاكمال دور المثلث الهجومي الذي شكلته مانا ومادوكا ورومي امام حارس مرمى المنتخب الوطني غزال، وإن حاولت مانا زعزعة الدفاعات برأسية علت مرمى غزال.
سيدات المنتخب الوطني توزعن وفق إيقاع دفاعي، بوجود لانا فراس، آية المجالي، رزان الزاغة ورند ابو حسين امام غزال، وتقدمتهن ياسمين خير كضابط للارتباط والبناء خلف زميلتها ستيفاني النبر، لإعطاء إشارات الإنطلاق لشهناز جبريل ولونا المصري بما يزيد من حضور ميساء جبارة وسارة ابو صباح أمامي مرمى ساكيكو المحمي بالمدافعات ساكي، شيورو، ايومي وميهو.
أفضلية الانتشار وسرعة التحضير والانطلاق الى الهجوم، ميزت الإداء الياباني الذي احتاج لجهود مضاعفة لمجاراته، وسط بطء التحضير وحسن التمركز الذي جعل هجمات المنتخب تصل سهلة تحت سيطرة الدفاع الياباني، وسط مناورات جبارة وأبو صباح وجبريل، لكن الهجمات اليابانية نفذت بسلاسة وتنويع بالخيارات التي جلبت معها الخطورة الى مرمى غزال، الذي استقبل الهدف الياباني الأول عند د.25، اثر كرة عميقة كشفت دفاعات منتخبنا من هيكرونا، جعلت مانا في مواجهة غزال لتضع الكرة بالمرمى، معلنة تقدم اليابان الذي لم تمر عليه سوى 5 دقائق، حتى ضاعفت مانا نفسها الغلة، عندما استلمت كرة على مشارف منطقة الجزاء وسددت بقوة في مرمى غزال، مسجلة الهدف الياباني الثاني د.30.
مناورات غير مكتملة للاعبات منتخب السيدات، غلب عليها المحاولات الفردية لكسر حاجز "جماعية" الاداء الياباني، ولاحت فرصة التقليص لشهيناز جبريل، حين لحقت الكرة التي اعادتها المدافع شيورو بالخطأ وعلت حارس المرمى ساكيكو، الا ان جبريل ارسلتها بالشباك من الخلف، لتعود المباراة الى الهدوء حتى نهاية الشوط الأول بتقدم اليابان بنتيجة 2-0.
"كلاكيت مرة ثانية"
بدأ حوار المدربين مبكرا في الحصة الثانية، عندما اشرك المنتخب الوطني هيا خليل، هناء الكوشة وروز فريج بدلا ستيفاني النبر، سارة ابو صباح ورزان الزاغة، في الوقت الذي طرح المنتخب الياباني ورقتي مامي اونيو وهيكاري تيجاني بدلا هيكرونا وميروها، لتعود الاحداث "كلاكيت مرة ثانية"، الياباني ينوع خياراته ويقدم اسلحته الهجومية من كافة المحاور، فيما ترد سيداتنا في بناء وتحضير مطول، يصطدم بحسن انتشار المنتخب الياباني.
المنتخب الياباني برز في الكرات القصيرة والحائطية تارة، والطويلة صوب الأطراف وهو ما حاولت البديلة مامي استثماره في تسجيل الهدف الثالث، عندما اخترقت مانا من الميسرة ووضعت كرة زاحفة امام مرمى غزال، وغمزتها مامي بقدمها الا أن حضور حارس المرمى غزال فوتت فرصة زيادة الغلة اليابانية، وطرح المنتخب الوطني ورقتي آية ورومي لتجديد حيوية العمليات، وعاد العزف الهجومي المنفرد للياباني يتعالى امام مرمى غزال، لتعلو الكرة الثابتة التي  نفذتها مادوكا فوق مرمى غزال.
منتخب السيدات ابدى تماسكه، وأظهر عنادا دفاعيا لقوة بطل العالم 2011 ووصيف 2015، وهو الاستفادة الفعلية أن تلعب امام منتخب بحجم اليابان، وجاءت مناورات الرد الأردني مرة اخرى، من خلال شهناز جبريل التي كادت أن تصيب مرمى ساكيو، إلا ان الاخيرة خرجت بالوقت المناسب وخلصت الكرة على حساب ركنية، ومرت بعدها تسديدة مانا بجوار المرمى، ليطرح المنتخب الوطني ورقة تسنيم ابو الرب بدلا من ياسمين خير، فيما يستمر الهجوم الياباني الهادر، لتمر رأسية شيوري بجوار مرمى غزال، وأراد مدرب المنتخب الوطني الاستفادة من المحطة اليابانية، بطرح عديد  الاوراق حيث اشرك مي سويلم بدلا من لونا المصري، لتمر الدقائق نحو النهاية ملعنة فوز اليابان بنتيجة 2-0.
المباراة في سطور
النتيجة: الأردن 0 اليابان 2
الأهداف: سجلت لليابان مانا د.25 ود.30
الحكام: قاد المباراة التركية نيسلهان مورتاداجي، الأردنيات اسلام العبادي، صابرين العبادي وسماح النجار حكما رابعا.
العقوبات: أنذر الحكم شيورو (اليابان)
الملعب:استاد الملك عبد الله الثاني بالقويسمة.
مثل المنتخبين:
-الأردن: سملى غزال، لانا فراس، آية المجالي، رزان الزاغة(روز فريج)، رند ابو حسين، ياسمين خير(تسنيم ابو الرب)، ستيفاني النبر(هيا خليل)، لونا المصري(مي سويلم)، شهناز جبريل، سارة ابو صباح (هناء الكوشة) وميساء جبارة.
-اليابان: ساكيكو، ساكي(آية سميشيما)، شيورو، أيومي(رومي استاجي)، ميهو، ميروهو(مامي)، هيكرونا(هيكاري)، ميناتانكا، رومي، مادوكا ومانا.

التعليق