مواجهة ‘‘الليغا‘‘ قد تتجدد مع رونالدو

‘‘النهائي الحلم‘‘ يجمع ميسي بنيمار

تم نشره في الأحد 3 كانون الأول / ديسمبر 2017. 01:00 صباحاً
  • قرعة كأس العالم 2018 - (أ ف ب)

تيسير محمود العميري

* قراءة في قرعة مونديال روسيا 2018

عمان - ما أن سُحبت قرعة نهائيات كأس العالم لكرة القدم، التي ستقام على 11 ستادا في مختلف المدن الروسية، خلال الفترة الممتدة من 14 حزيران (يونيو) وحتى 15 تموز (يوليو) المقبلين، حتى تبادرت إلى أذهان عشاق كرة القدم عدة أسئلة، من أبرزها من هما المنتخبان اللذان سيتأهلان من كل مجموعة من المجموعات الثماني؟، ومن هما المنتخبان اللذان سيكونان في المباراة الختامية؟، ومن هو المنتخب الاوفر حظا في التتويج باللقب؟، وما هي حظوظ المنتخبات العربية الأربعة: تونس ومصر والمغرب والسعودية؟، وهل يمكن أن تحدث مواجهة مبكرة أو ختامية بين الاسطورتين الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو؟، وربما أسئلة كثيرة اخرى لا مجال لحصرها.
وستقام 64 مباراة على مدار زمن البطولة، منها 48 مباراة في الدور الأول و8 مباريات في دور الستة عشر و4 مباريات في دور الثمانية ومباراتان في دور الأربعة، بالاضافة الى مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع والمباراة النهائية.
قرعة البطولة
وطبقا للقرعة التي جرت أول من أمس في الكرملين بالعاصمة الروسية موسكو، فإن المنتخبات المشاركة توزعت على 8 مجموعات بمعدل 4 منتخبات في كل مجموعة وعلى النحو التالي:
- المجموعة A: روسيا، السعودية، مصر، الاوروغواي.
- المجموعة B: البرتغال، إسبانيا، المغرب، إيران.
- المجموعة C: فرنسا، استراليا، بيرو، الدنمارك.
- المجموعة D: الأرجنتين، أيسلندا، كرواتيا، نيجيريا.
- المجموعة E: البرازيل، سويسرا، كوستاريكا، صربيا.
- المجموعة F: ألمانيا، المكسيك، السويد، كوريا الجنوبية.
- المجموعة G: بلجيكا، بنما، تونس، إنجلترا.
- المجموعة H: بولندا، السنغال، كولومبيا، اليابان.
من يتأهل من المجموعات؟
وعليه يمكن توقع المنتخبين اللذين سيتأهلان من كل مجموعة الى دور الستة عشر، وتبقى تلك مجرد احتمالات قد تصيب بنسب مختلفة، طبقا لحظوظ وقدرات كل منتخب، مع عدم اغفال عنصر المفاجأة الذي حدث مرارا وأطاح مبكرا بمنتخبات كانت مرشحة لنيل اللقب وليس الانتقال إلى الدور التالي فحسب.
وطبقا للحسابات النظرية، فيمكن تأهل روسيا 1 والاورغواي 2، اسبانيا 1 والبرتغال 2، فرنسا 1 والدنمارك 2، الأرجنتين 1 وكرواتيا 2، البرازيل 1 وسويسرا 2، ألمانيا 1 والسويد 2، بلجيكا 1 وإنجلترا 2، بولندا 1 والسنغال 2.
وحيث أن دور الستة عشر يجمع في المسار الاول بين A1 "روسيا" وB2 "البرتغال"، C1 "فرنسا" وD2 "كرواتيا"، E1 "البرازيل" وF2 "السويد"، G1 "بلجيكا" وH2 "السنغال"، فإن المسار الثاني والمقابل له سيجمع بين B1 "اسبانيا" وA2 "الاوروغواي"، D1 "الأرجنتين" وC2 "الدنمارك"، F1 "ألمانيا" وE2 "سويسرا"، H1 "بولندا" وG2 "انجلترا".
بين ميسي ورونالدو
وفي هذه الحالة فإن وجود الأرجنتين كبطل للمجموعة D والبرتغال كثاني المجموعة B، يعني التقاء الاسطورتين رونالدو وميسي في المباراة الختامية، إذا ما تمكن المنتخبان البرتغالي والأرجنتيني من اجتياز عقبات الادوار الستة عشر والثمانية والأربعة، كذلك يمكن أن يحدث اللقاء النهائي في حال كانت البرتغال بطلة المجموعة B وحلت الأرجنتين ثانية في المجموعة D، أما إذا حل المنتخبان في المركز الأول أو في المركز الثاني في المجموعتين فإنهما سيلتقيان في دور الستة عشر فقط.
هل يتواجه ميسي ونيمار؟
بالطبع فإن نهائيا يعرف بـ"الحلم" لم يحدث في النسخ العشرين الماضية، منذ مونديال الاوروغواي 1930 وحتى مونديال البرازيل 2014، حيث لم يسبق لمنتخبي البرازيل والأرجنتين أن تواجها في المباراة الختامية مطلقا.
وشكل الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرازيلي نيمار ظاهرة كروية في فريق برشلونة، قبل أن يترك نيمار رفيقه ويتوجه صوب فريق باريس سان جرمان، وكأنه يرغب في الخروج من "ظل ميسي" ويترك مسمى "الرجل الثاني" في الفريق.
نيمار وميسي.. مواجهة بين نجمين بارعين سيكون لها متعة كبيرة، ولكن كيف تحدث هذه المواجهة في المباراة الختامية؟.
في حال كانت الأرجنتين بطلة المجموعة D والبرازيل بطلة المجموعة E أو حل المنتخبان في المركز الثاني في مجموعتيهما، فإن التقاء المنتخبين في المباراة الختامية وارد في حال تجاوز كلا منهما خصومه في الادوار الستة عشر والثمانية والأربعة، اما في حال حصل احدهما على المركز الأول في مجموعته وحل الآخر ثانيا في مجموعته، فإن المواجهة بينهما قد تحدث في دور الأربعة فقط.
من يبلغ النهائي؟
إذا ما سارت احتمالات المجموعات كما يلي: روسيا 1 والاورغواي 2، اسبانيا 1 والبرتغال 2، فرنسا 1 والدنمارك 2، الأرجنتين 1 وكرواتيا 2، البرازيل 1 وسويسرا 2، ألمانيا 1 والسويد 2، بلجيكا 1 وإنجلترا 2، بولندا 1 والسنغال 2، فإن أبرز الاحتمالات أن تلتقي في النهائي البرازيل مع الأرجنتين او البرازيل مع ألمانيا او ألمانيا مع فرنسا او الأرجنتين مع فرنسا، هذا في حال بلغت تلك المنتخبات دور الأربعة من البطولة، وربما يكون التوقع الاقرب الى المنطق، وإن كانت كرة القدم في بعض الاحيان لا تخضع للمنطق، بل تعطي من يعطيها في غالب المرات.
حظوظ العرب
للمرة الأولى تبلغ 4 منتخبات النهائيات وللمرة الأولى أيضا تكون 3 منها من القارة الافريقية، لكن ما هي حظوظ العرب في بلوغ دور الستة عشر كمرحلة أولى، وان كان بلوغ هذا الدور ربما يكون الحد الاقصى للطموح في ظل مستويات المنتخبات المشاركة.
المجموعة A ضمت منتخبين عربيين هما السعودية ومصر، حيث تستهل السعودية مشوارها بلقاء الافتتاح مع "المضيف" الروسي، فيما تلعب مصر مع الاوروغواي، وفي الجولة الثانية تلعب مصر مع روسيا وتلعب السعودية مع الاوروغواي، وفي الجولة الثالثة يلتقي المنتخبان العربيان معا، وفي حال تفوق أحدهما على احد المنتخبين الروسي او الاوروغواني وتفوق كذلك على شقيقه العربي فسوف يتأهل للدور الثاني، اما في حال خسارتيهما أمام روسيا والاوروغواي وفوز احدهما على الاخر فإن ذلك لن يفيد بشيء، وربما وجود لاعب بوزن محمد صلاح كأحد نجوم الدوري الانجليزي يرجح كفة المنتخب المصري على نظيره السعودي.
وفي المجموعة B جاءت المغرب مع منتخبات البرتغال واسبانيا وايران، ويمكنها أن تعول اولا على تجاوز إيران في المحطة الأولى والاستفادة من نتيجة مباراة البرتغال واسبانيا معا، قبل أن تنتقل لمواجهة البرتغال واسبانيا في الجولتين الثانية والثالثة.
وفي المجموعة G حل منتخب تونس إلى جانب منتخبات بلجيكا وبنما وانجلترا، وحظوظه بالتأهل تكمن في تحقيق الفوز على منتخب بنما في الجولة الثالثة والاخيرة، وقبل ذلك الحصول على أي من نقاط المواجهتين مع انجلترا وبلجيكا في الجولتين الأولى والثانية.

التعليق