الخارجية الفلسطينية: الاعتراف الأميركي بالقدس عاصمة لإسرائيل اجهاض لعملية السلام

تم نشره في الاثنين 4 كانون الأول / ديسمبر 2017. 02:54 مـساءً
  • منظر عام يظهر قبة الصخرة المشرفة بالمسجد الأقصى في القدس القديمة - (أرشيفية)

رام الله- دعت الخارجية الفلسطينية، الإدارة الأميركية الى عدم اتخاذ أية مواقف أو إجراءات من شأنها أن تبطل "صفقة القرن" وتجهضها قبل أن تُولد، محذرة من مخاطر أي موقف أميركي يتعلق بالقدس من شأنه أن يفقد واشنطن اهليتها في طرح أية حلول.

وطالبت في بيان صحفي اليوم الاثنين إدارة الرئيس الاميركي دونالد ترامب بضرورة اتخاذ قرارات ومواقف تتلافى أخطاء الماضي ومتوازنة تستجيب لحقوق الشعب الفلسطيني.

وحذرت أيضا من مخاطر أي إعلان أو قرار قد تفسره اسرائيل على أنه مكافأة لها على انتهاكاتها للقانون الدولي وانحرافها الدائم عن الشرعية الدولية ومبادئ حقوق الانسان.

وقالت" إن التزام الولايات المتحدة الأميركية بهذه الأطر والمرجعيات يضمن لها الحفاظ على دورها كراعٍ نزيه لعملية السلام".-(بترا)

التعليق