ليغ 1

سان جرمان يسعى للنهوض من كبوته

تم نشره في الجمعة 8 كانون الأول / ديسمبر 2017. 12:00 صباحاً
  • لاعب باريس سان جرمان ماركو فيراتي - (أ ف ب)

باريس- يسعى باريس سان جرمان للنهوض من كبوته محليا واوروبيا عندما يستضيف ليل على ملعب بارك دي برانس في المرحلة السابعة عشرة من بطولة فرنسا في كرة القدم.
ويتصدر سان جرمان الدوري المحلي بفارق مريح بلغ 9 نقاط عن ثلاثة فرق هي ليون وموناكو ومرسيليا.
وبعد ان كان فريقا لا يقهر محليا وقاريا حتى الماضي القريب، مني فريق العاصمة الفرنسية بأول خسارة له محليا الاسبوع الماضي امام ستراسبورغ المتواضع 1-2، قبل ان يسقط مجددا بشكل مدوي امام بايرن ميونيخ 1-3 في دوري ابطال اوروبا لترسم هذه الخسارة مجددا علامة استفهام حول قدرة الفريق في احراز الكأس ذات الاذنين الكبيرتين.
وانفق النادي الباريسي اموالا طائلة مطلع الموسم الماضي واضعا نصب عينيه اللقب القاري تحديدا، فتعاقد مع ثلاثة نجوم وهم البرازيليان نيمار مقابل صفقة قياسية بلغت 222 مليون يورو والظهير الايمن المخضرم داني الفيش بالاضافة الى الموهبة الفرنسية كيليان مبابي.
بيد ان ادارة النادي لم تنجح في التعاقد مع لاعب وسط مدافع الذي كان يعتبر اولوية بالنسبة الى المدرب الاسباني اوناي ايمري. وفي ظل غياب لاعب الوسط الدفاعي المخضرم الايطالي ثياغو موتا بداعي الاصابة في ركبته وخضوعه لعملي جراحية، خسر الفريق ورقة رابحة وفقد بعضا من التوازن.
وربما يكون لاعب الوسط ادريان رابيو لخص وضع فريقه بأفضل طريقة ممكنة بقوله "لعبنا بشكل فردي وليس كفريق. يتعين علينا تصحيح بعض الاخطاء اذا اردنا الذهاب بعيدا في اوروبا".
وسيغيب عن سان جرمان قطب الدفاع وقائده ثياغو سيلفا لاصابته خلال المباراة ضد بايرن ميونيخ.
ويعول سان جرمان على مهاجمه الاوروغوياني ادينسون كافاني متصدر ترتيب الهدافين برصيد 17 هدفا الذي غاب عن مباراة ستراسبورغ الاخيرة في الدوري.
اما ليل فاستعاد توازنه بعد رحيل مدربه الارجنتيني مارسيلو بييلسا وحقق الفوز في مباراتين من اصل 3 لكنه سيخوض امتحانا قاسيا امام سان جرمان.
ويحل ليون ضيفا على اميان الذي يحتل مركزا وسطا في الترتيب.
ويملك ليون ثلاثيا هجوميا ناريا مكونا من نبيل فقير والهولندي ممفيس ديباي والاسباني ماريانو دياز المولود في جمهورية الدومينيكان الذين سجلوا 32 هدفا من اصل 40 هدفا لفريقهم.
ونجح الفريق في بلوغ الدور التالي من مسابقة الدوري الاوروبي ايضا (يوروبا ليغ) لكن الهدف الاساسي لرئيسه جان ميشال اولاس هو العودة للمشاركة في دوري الابطال على ملعبه الجديد "غروباما" الذي يتسع لـ59 الف متفرج وافتتح في كانون الثاني (يناير) 2016.
ويأمل موناكو نسيان عروضه المخيبة في دوري الابطال هذا الموسم والتركيز على احتلال مركز يعيده الى المسابقة القارية الام الموسم المقبل عندما يستضيف تروا.
وكان موناكو تألق على الصعيد القاري الموسم الماضي وبلغ نصف النهائي قبل ان يخسر امام يوفنتوس الايطالي. ثم خسر افضل لاعبيه في فترة الانتقالات الصيفية حيث تخلى عن مبابي لسان جرمان وبنجامين مندي والبرتغالي برناردو سيلفا لمصلحة مانشستر سيتي الانجليزي، وفالير جرمان لجاره مرسيليا.
ويعول فريق الامارة على هدافه الكولومبي رادامل فالكاو الذي يتألق هذا الموسم بتسجيله 14 هدفا. وفي المباريات الاخرى، يلتقي بوردو مع ستراسبورغ، وتولوز مع كاين، ومتز مع رين، وانجيه مع مونبلييه، وغانغان مع ديجون، ونانت مع نيس.-(أ ف ب)

التعليق