إطلاق مبادرة التقييم الاستراتيجي لتصفير الجوع

الأمير الحسن: انعدام الأمن الغذائي يساهم بقيام النزاعات

تم نشره في الاثنين 11 كانون الأول / ديسمبر 2017. 12:00 صباحاً
  • الامير الحسن بن طلال .- (تصوير: محمد ابو غوش)

عمان– قال سمو الأمير الحسن بن طلال، رئيس المجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا، إن الاضطرابات التي شهدتها منطقتنا خلال العقد الماضي تؤكد أن انعدام الأمن الغذائي، وبخاصة عندما يقترن بالفقر والبطالة وسوء الأحوال الاقتصادية، يمكن أن يساهم في قيام النزاعات.
ودعا خلال إطلاق مبادرة "التقييم الاستراتيجي لتصفير الجوع" برعاية سموه كمبادرة وطنية لتحسين الأمن الغذائي والتغذية في جميع أنحاء المملكة، لاتخاذ خطوات لتحسين الحصول على الغذاء والتغذية للجميع.
وأكد الحاجة إلى تعزيز التعاون الإقليمي وحماية البيئة البشرية وبناء القدرة الاحتمالية للإقليم، والتركيز على الإنسان باعتباره محور جميع الجهود الإنمائية، مشيرا إلى أن تحقيق الأمن الغذائي والمائي والطاقة أساس لتعزيز الرخاء والسلام الإقليميين.
وتهدف المبادرة إلى دراسة التحديات الرئيسة التي يواجهها الأردن في مجال الأمن الغذائي والتغذية، وتحديد الأهداف والمقومات التي يجب أن تُبنى عليها خطط الأمن الغذائي والتغذية والزراعة المستدامة في الأردن حتى العام 2030، وسيتم الانتهاء من التقييم الاستراتيجي بحلول تموز (يوليو) المقبل بدعم من برنامج الأغذية العالمي للأمم المتحدة. وشكل الأمير الحسن فريق بحث مكونا من خبراء أردنيين على مستوى علمي متميز لإجراء التقييم الاستراتيجي، وطلب من المجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا والمركز الوطني للبحوث والتنمية دعم هذا التقييم بالتعاون مع برنامج الأغذية العالمي.
يشار إلى أن الأردن أحرز تقدما في الحد من انعدام الأمن الغذائي وسوء التغذية، وهو من بين البلدان الأقل تصنيفا على مستوى العالم في مؤشر الجوع العالمي.-(بترا)

التعليق