"الصحة" تعتزم تطبيق عطلة السبت على مستشفيات بالمدن الكبيرة

الغزاوي: توفير آلاف فرص العمل العام الحالي للأردنيين

تم نشره في الأربعاء 13 كانون الأول / ديسمبر 2017. 01:00 صباحاً
  • مبنى وزارة العمل - (أرشيفية)

عمان - أكد وزير العمل علي الغزاوي اهمية ربط الحوافز الاستثمارية بفرص العمل واعطاء ميزات للمستثمرين، لافتا الى ان الاقتصاد الاردني وفر العام الحالي الالاف من فرص العمل منها جزء كبير للعمالة الأردنية والباقي للعمالة الأخرى.
جاء ذلك خلال مناقشة اللجنة المالية النيابية، في اجتماع عقدته أمس برئاسة النائب أحمد الصفدي، موازنة وزارة العمل والدوائر التابعة لها، ضمن مشروعي قانوني الموازنة العامة والوحدات الحكومية لسنة 2018.
واطلعت اللجنة بحضور الوزير الغزاوي على المهام والمسؤوليات المناطة بالوزارة والمشاريع التي تقوم بها للحد من مشكلة البطالة التي تؤرق جميع الشباب الاردني.
وقال الصفدي ان ارتفاع نسبة البطالة الى 18 بالمئة تحتاج الى سياسات وخطوات فاعلة وجادة تسهم في إزالة التشوهات في سوق العمل وتحد من هذه الآفة التي هي هاجس الجميع.
من جهته قال الغزاوي ان الوزارة اتخذت منهجية جديدة بالتعاون مع منظمة العمل الدولية للحد من ارتفاع نسبة البطالة، وقامت بإجراءات عدة لتشغيل الأردنيين، من أبرزها تنظيم سوق العمل من خلال إيقاف الاستقدام وحصر العمالة الوافدة، وتوحيد رسوم تصاريح العمل وتوجيه الشباب نحو التدريب المهني والتقني وإنشاء فروع انتاجية كالمصانع المنتشرة في الارياف والقرى تسهل على الأهالي الإقبال عليها، كونها موجودة في مكان سكنهم.
كما ناقشت اللجنة موازنة صندوق استثمار اموال الضمان الاجتماعي بحضور رئيسة الصندوق سهير العلي، واطلعت اللجنة على المشاريع التي يضطلع بها الصندوق لاسيما مشاريع التأجير التمويلي.
وشدد الصفدي على ضرورة اتخاذ خطوات حصيفة ومدروسة تهدف الى تحقيق عوائد مجدية ومنتظمة للأموال المستثمرة، مؤكداً حرص اللجنة على هذه الاموال كونها اموال الاردنيين جميعاً.
واستفسر الصفدي واعضاء اللجنة عن قيمة العائد للحكومة من 10 الى 15 سنة، لافتا الى ضرورة وجود كوادر لديها خبرات واسعة وكفاءات عالية.
واوصت اللجنة بعد ان استمعت الى شرح عن المشاريع الاستثمارية للصندوق بضرورة اقامة مشاريع مع الحكومة وشراء مبان للوزارات بدل استئجارها، مشيرين الى الكلفة المرتفعة الناتجة عن الاستئجار.
بدورها استعرضت العلي المهام المناطة بالصندوق والاهداف الوطنية التي يقوم بها والمشاريع الاستثمارية له، قائلة "ان اموال الصندوق امانة في اعناقنا ونعمل بمسؤولية وضمن نسق حصيف ورقابة شديدة لتحقيق العوائد لأموال الاردنيين".
 ورداً على اسئلة اعضاء اللجنة حول الاستثمار العقاري، اكدت العلي ان الصندوق هو جهة غير تمويلية ويعمل وفق سياسات واضحة فيما يخص شراء الاراضي، ولديه الان اسس ومعايير محكمة بهذا الامر ولا يوجد مجال للتفاوض اطلاقاً كما انه لا يوجد اي صلاحية منفردة وكل قرار يتم من خلال لجان معنية بهذا الشأن.
من جهتها، ناقشت لجنة الصحة والبيئة النيابية في اجتماع برئاسة ابراهيم البدور عدداً من المشكلات المحالة إليها والمتعلقة بالقطاع الصحي.
وقال البدور إن اللجنة عرضت على وزير الصحة محمود الشياب مطالب موظفي وزارة الصحة المتعلقة بعطلة يوم السبت للوزارة، وحماية الكوادر الطبية من الاعتداءات، اضافة الى مطالب نقابة المعلمين المتعلقة بالتأمين الصحي، مشيرا الى ان "الشياب أكد انه سيتم البدء بتطبيق عطلة السبت على بعض المستشفيات في المدن الكبيرة، وسيتم بعد ذلك تقييم التجربة لتطبيقها على المستشفيات والمراكز الصحية في المملكة".
وبخصوص حماية الكوادر الطبية من الاعتداءات المتكررة، قال الشياب، إنه سـ "يتم رفد وزارة الصحة بـ150 رجل أمن لتوزيعهم على المستشفيات الأكثر تعرضاً للاعتداءات".
وفيما يتعلق ببقية طلبات القطاع الصحي ونقابة المعلمين أوضح الشياب أن "هذه الطلبات يحكمها نظاما الخدمة المدنية والتأمين الصحي". - (بترا)

التعليق