"Orange" و"جهد" يطلقان برنامج "مركز المرأة الرقمي"

تم نشره في الأحد 17 كانون الأول / ديسمبر 2017. 01:00 صباحاً
  • الأميرة بسمة تحضر حفل اطلاق برنامج "مركز المرأة الرقمي" - (من المصدر)

عمان- الغد - اعلنت Orange الاردن مؤخرا عن توقيعها ومؤسسة Orange / ذراع Orange العالمية للعمل الاجتماعي اتفاقية جديدة مع الصندوق الأردني الهاشمي للتنمية البشرية "جهد"، تقوم الشركة بموجبها ولأول مرة في المملكة بإطلاق برنامج "مركز المرأة الرقمي" الذي أنشأته مؤسسة Orange وأطلقته في ثماني عشرة دولة اوروبية وافريقية وشرق اوسطية.
وقع الاتفاقية نيابة عن الشركة رئيسها التنفيذي جيروم هاينك، والمديرة التنفيذية للمؤسسة بريدجيت أودي، وفرح الداغستاني المديرة التنفيذية للصندوق الأردني الهاشمي للتنمية البشرية. وقال هاينك عقب التوقيع انه سيتم إطلاق برنامج "مركز المرأة الرقمي" في خمسة مراكز تابعة  لـ"جهد"، تشمل الخالدية، الطيبة، مادبا، ومركزين في عمّان، يتواجدان في منطقة الهاشمي الشمالي وماركا، قائلا: "ان البرنامج يهدف لدعم وتمكين المرأة من خلال تسخير مهارات وكفاءات رقمية وتمكين المشاركات من الارتقاء بمستقبل مهني أفضل، وذلك من خلال تدريبهن على أحدث التقنيات وتعليمهن كيفية إنشاء المشاريع الصغيرة والترويج لها إلكترونياً عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، فضلاً عن تقديم النصائح لهن لإعداد الميزانيات والتقارير الشهرية والسنوية مما سيسهم بالارتقاء بحياتهن المعيشية".
واكد على اهمية الشراكة الممتدة ما بين الشركة والصندوق، مشيرا الى ان هذه الاتفاقية الجديدة بالتعاون مع مؤسسة  Orange، تتماشى مع استراتيجية Orange الأردن للمسؤولية المؤسسية المجتمعية التي تهدف إلى إضافة كل ما من شأنه أن يلائم حياة الناس ويناسب تطلعاتهم، بما فيها تقليص الفجوة الرقمية عن طريق توفير اساليب تعليم حديثة تعتمد على التعليم الرقمي، لافتا الى ان Orange الأردن تبذل جهودا ملموسة في موضوع تمكين المرأة لتطوير حياتها من خلال دعم المؤتمرات والفعاليات والمبادرات التي تخصها وتعزز مفهوم القيادة والاستدامة في تخصصها. وأعربت المديرة التنفيذية للصندوق الأردني الهاشمي للتنمية البشرية، فرح الداغستاني، عن فخرها بالشراكة المستمرة مع Orange الأردن التي تغطي أكثر من مجال ضمن أنشطة "جهد". مؤكدة ان برنامج "مركز المرأة الرقمي"، يتماشى مع الأهداف الرئيسية للصندوق منذ بدء عمله، وهو زيادة مشاركة المرأة في عملية التنمية، حيث وجد أن النساء في المدن والقرى يشكلن الدوافع الرئيسية في إحداث تغيير إيجابي في المجتمع.

التعليق