مانشستر سيتي يكسب مواجهته مع توتنهام.. وفوز تشيلسي وأرسنال

تم نشره في الأحد 17 كانون الأول / ديسمبر 2017. 12:00 صباحاً
  • لاعب مانشستر سيتي سيرجيو أغويرو يتقدم بالكرة خلال المباراة أمام توتنهام أمس - (أ ف ب)

مدن - واصل مانشستر سيتي تغريده خارج السرب في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، بفوزه أمس السبت على ضيفه توتنهام 1-0، على ملعب "الاتحاد"، في الجولة الثامنة عشرة.
وأحرز الألماني إلكاي غوندوغان هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 14، ليعزز رقم مانشستر سيتي القياسي في عدد الانتصارات المتتالية في الدوري والبالغ 16 انتصارا.
وارتفع رصيد مانشستر سيتي بهذا الفوز إلى 52 نقطة، وبات يبتعد عن أقرب مطارديه مانشستر يونايتد بفارق 14 نقطة، قبل لقاء الأخير اليوم الأحد أمام وست بروميتش ألبيون، أما توتنهام، فتوقف رصيده عند 31 نقطة في المركز السادس مؤقتا.
وتغلب تشلسي على ضيفه ساوثامبتون 1-0 وحذا حذوه ارسنال بفوزه على نيوكاسل بالنتيجة ذاتها أمس أيضا.
على ملعب "ستامفورد بريدج" في لندن، حقق تشلسي حامل اللقب فوزه الثاني على التوالي رافعا رصيده الى 38 نقطة متساويا مع مانشستر يونايتد في المركز الثاني.
واستهل مدرب تشلسي الايطالي انتونيو كونتي المباراة للمرة الثانية في غياب مهاجمه الاسباني الفارو موراتا بسبب تراكم المباريات واصابة طفيفة في ظهره.
وعلى الرغم من فرض تشلسي لسيطرة شبه كاملة على مجريات الشوط الاول، فانه انتظر حتى الوقت بدل الضائع منه ليفتتح التسجيل عن طريق ركلة حرة مباشرة نفذها الاسباني ماركوس ألونسو بذكاء بيسراه داخل مرمى الحارس الفارع الطول فريزر فورستر.
وسنحت فرص عدة لتشلسي في اضافة الهدف الثاني وتحديدا عن طريق الاسباني سيسك فابريغاس من دون ان ينجح في ذلك، في الوقت الذي اعتمد ساوثمبتون على الهجمات المرتدة لكن من دون جدوى.
وعلى ملعب الامارات في شمال لندن، استعاد ارسنال نغمة الانتصارات بعد سلسلة من ثلاث مباريات (خسر واحدة وتعادل في اثنتين) ليتغلب على ضيفه نيوكاسل بهدف وحيد سجله صانع ألعابه الألماني مسعود أوزيل بتسديدة مباشرة من داخل المنطقة (23).
وخرج كريستال بالاس من دائرة الخطر بفوزه اللافت على مضيفه ليستر سيتي بثلاثية نظيفة.
وافتتح المهاجم البلجيكي كريستيان بنتيكي التسجيل للفريق اللندني من كرة رأسية في الدقيقة 19 لينهي صوما عن التهديف استمر 14 مباراة.
ثم اضاف الجناح العاجي ويلفريد زاها افضل لاعب في المباراة، الهدف الثاني بعد تمريرة من بنتيكي نفسه قبل نهاية الشوط الأول بخمس دقائق.
وزادت الأمور سوءا امام ليستر سيتي في تعديل النتيجة لدى طرد لاعبه النيجيري اونييني نديدي في الدقيقة 61 لحصوله على بطاقة صفراء ثانية.
واستغل كريستال بالاس النقص العددي في صفوفه ليضيف بديل بنتيكي، المالي باكاري ساكو الهدف الثالث اثر هجمة مرتدة سريعة في الوقت بدل الضائع.
وسقط واتفورد سقوطا كبيرا على ملعبه امام هادرسفيلد 1-4 في مباراة أكملها كل فريق بعشرة لاعبين اثر طرد مهاجم الاول تروي ديني (33) ولاعب الثاني جوناثان هوغ (61).
وسجل الكونغولي الديمقراطي الياس كاشونغا (6) والأسترالي ارون موي (23 89 من ركلة جزاء) والبلجيكي لوران دوبواتر (50) اهداف الفائز، والفرنسي عبداللاي دوكوريه (68) هدف الخاسر.
وتعادل برايتون مع بيرنلي سلبا.
وسقط ستوك سيتي سقوطا كبيرا امام وست هام بثلاثية نظيفة تناوب على تسجيلها قائده مارك نوبل (19) والنمساوي ماركو ارناوتوفيتش (75) والسنغالي ديافرا ساكو (86) ليتابع الفريق صحوته باشراف مدربه الجديد ديفيد مويز.
اما مدرب ستوك سيتي مارك هيوز فبات مصيره في مهب الريح. -(أ ف ب)

التعليق