كركوك تشهد توترا بعد هجوم لمسلحين على مقر الجبهة التركمانية

تم نشره في الأحد 17 كانون الأول / ديسمبر 2017. 08:35 صباحاً
  • قوات عراقية في مدينة كركوك- (أ ف ب)

صادق العراقي

بغداد- شهدت مدينة كركوك، مساء السبت، توترا أمنيا إثر مهاجمة مسلحين مجهولين مقر الجبهة التركمانية، كما تعرضت إحدى سيطرات التفتيش إلى هجوم بوابل من الرصاص.

وقال مصدر أمني إن القوات الأمنية "ألقت القبض على المهاجمين وعلى السيارة التي يستقلونها بعد متابعتهم"، مشيرا إلى أن المهاجمين الذين ألقي القبض عليهم "هاجموا، مساء السبت، مقر الجبهة التركمانية بقنبلة يديوية أعقبها إطلاق وابل من الرصاص جرى الرد عليه، كما هاجم  المسلحون سيطرة كركوك- ليلان"، مؤكدا أن "خسائر مادية  لحقت بمقر الجبهة التركمانية ولم تسفر عن إصابات بشرية".

وأكدت خلية الإعلام  في بيان لها أن المهاجمين هم من الانفصاليين، في إشارة إلى طرف كردي، وبقايا عناصر داعش، موضحة أن قوات مكافحة الإرهاب التي تتولى عملية حفظ الأمن اعتقلت المهاجمين".

يذكر أن أمن مدينة كركوك أنيط إلى أحد فرق مكافحة الإرهاب بقيادة الجنرال معن السعدي، وهو ضابط خاض حروب ضد داعش ويعتمد عليه العبادي لبسط الأمن في المدينة بعد أن أصبحت تحت إدارة الحكومة المركزية في بغداد.

التعليق