ماكرون يعد بهزيمة داعش في سورية بحلول نهاية شباط

تم نشره في الأحد 17 كانون الأول / ديسمبر 2017. 10:05 مـساءً
  • ماكرون- (أرشيفية)

باريس- أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أنه سيهزم بتنظيم داعش في سورية "بحلول منتصف إلى نهاية فبراير (شباط)"، منبهاً إلى ضرورة التباحث مع الرئيس بشار الأسد بعد ذلك، وذلك في مقابلة بثتها قناة "فرانس 2" التلفزيونية اليوم الأحد.

وقال ماكرون في المقابل ة: "في 9 ديسمبر (كانون أول) أعلن رئيس الوزراء العراقي (حيدر العبادي) الانتصار على داعش وأعتقد أننا سنربح الحرب في سورية بحلول منتصف إلى نهاية فبراير (شباط)".

وأضاف ماكرون متحدثاً عن الرئيس السوري بشار الأسد" بشار عدو للشعب السوري، وعدوي أنا، داعش" مضيفاً بعد دحر داعش، سيكون "بشار في سورية، سيظل موجوداً ومحمياً من قبل الذين حاربوا في سورية، وفازوا بالحرب، مثل إيران، وروسيا، ولا يمكن القول إننا لن نتحدث معه ومع ممثليه". 

وأضاف ماكرون "لكن ذلك لا يعني أن بشار سيُفلت من المحاسبة، سواءً كان على يد الشعب السوري، أو على يد العدالة الدولية، لاحقاً".

التعليق