الدورة الثالثة لـ "جائزة سيدتي للتميز والإبداع" تنطلق في جدة

تم نشره في الثلاثاء 19 كانون الأول / ديسمبر 2017. 12:00 صباحاً

عمان-الغد- بعد دورتين ناجحتين حظيتا باهتمام واسع، انطلقت مساء أول من أمس فعاليات حفل جائزة "سيدتي للتميز والإبداع 2017" في فندق هيلتون جدة، بحضور كبار الشخصيات والمهتمين بقضايا المرأة والمجتمع وممثلي مختلف وسائل الإعلام المحلية والعربية والأجنبية.
بدأ الحفل بكلمة رئيس تحرير مجلتي "سيدتي" و"الرجل" محمد فهد الحارثي رحب من خلالها بالحضور، واصفاً النقلة التاريخية التي تعيشها المملكة العربية السعودية، بالحقبة الذهبية التي كُرمت فيها المرأة بجملة قرارات داعمة ومناصرة لها.
وقال: "إن المجتمعات التي تتنفس من خلال رئتين بدلاً من رئة واحدة هي المجتمعات الصحية"، منوهاً إلى أن المرأة شريكة الرجل في البناء والنهوض بالأمم نحو المستقبل المشرق"، مؤكداً على أن مجلة "سيدتي" ومجموعتها تعدّ تكريم المرأة السعودية واحدة من مهامها الأصيلة التي وجدت من أجلها.
بعد ذلك بدأت مراسم التكريم، فتم الإعلان عن أسماء الفائزات البالغ عددهن 12 سيدة تميزن بالإبداع والابتكار والتفرد في 8 ميادين مختلفة، وهنّ: الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان عن فئة الرياضة، نهى اليوسف ود. ماجدة أبو راس عن فئة الإدارة، سلافة بترجي ود. ملك النوري عن فئة التعليم، هند الفهاد عن ميدان الفن والثقافة، د. ملاك الثقفي ود. خولة الكريع عن فئة الطب والعلوم، لولوة عبدالله عن فئة تحدي الإعاقة، رانيا نشار وريم أسعد عن فئة الاقتصاد، وآمال المعلمي عن فئة العمل الإنساني والاجتماعي.
وقد تميز حفل الجائزة هذا العام بـ "مفاجأة سيدتي" التي تمثلت بالإعلان عن إضافة ميدان جديد لفئات الجائزة وهو ميدان "دعم المرأة"، إذ تم تكريم مؤسسات وشخصيات رجالية ممن أسهموا في تمكين ومساندة المرأة، وهم: مؤسسة مسك الخيرية، ومحمد عبد اللطيف جميل رجل الأعمال وصاحب مبادرة باب رزق، وخالد الخضير الكاتب والرئيس التنفيذي لشركة جلوورك.
هذا وشهد الحفل مفاجأة أخرى تم فيها الإعلان عن ثلاث شابات تألقن في العام 2017 وحققن إنجازات مهمة وكن من ضمن قائمة الـ 100 شخصية التي أطلقها موقع about her الموجه للقارئ الغربي وهن: د. شذى أبو عوف، د.عبير بنت حسن العبيدي، ومرام قوقندي.
يذكر أن الدورتين السابقتين 2015 - 2016، اللتين أقيمتا على التوالي في كل من الرياض ودبي لتكريم المرأة السعودية والإماراتية، حظيتا بنجاح واهتمام واسع في المجتمعات العربية ووسائل الإعلام المختلفة.

التعليق