بعد صداقة 60 عاما اكتشفا أنهما أخوان

تم نشره في الخميس 28 كانون الأول / ديسمبر 2017. 10:46 صباحاً
  • الأخوان آلان روبنسون ووالتر ماكفارلان (من المصدر)

الغد- اكتشف رجلان من هاواي نشآ معا كأفضل صديقين أنهما في الواقع أخوان، وكانت المفاجأة عندما أعلنا للعائلة والأصدقاء هذا الخبر المثير خلال عطلة الأعياد.

وكان آلان روبنسون ووالتر ماكفارلان صديقين لمدة 60 عاماً دون أن يعرفا أنهما شقيقان. ولدا في هاواي وكان الفرق بينهما 15 شهراً، التقيا في الصف السادس ولعبا كرة القدم معا في المدرسة الإعدادية في هونولولو، حسب صحيفة الشرق الأوسط نقلا عن "أسوشييتد برس".

لم يعرف ماكفارلان والده، وروبنسون تم تبنيه. بشكل منفصل، كانا يسعيان للحصول على إجابات عن أسلافهما.

حاول ماكفارلان البحث عن تاريخ عائلته عبر المواقع المتطابقة مع الحمض النووي بعد عمليات البحث غير الناجحة على الإنترنت ووسائل الإعلام الاجتماعية، وفقا لما ذكرته محطة هونولولو للأنباء.

وقالت ابنته سيندي ماكفارلان فلوريس: «بدأت في البحث عن كل المعلومات المتشابهة التي حصلت عليها، وجدت هنالك شخص مطابق مع المعلومات، كان يستخدم اسم روبي737. وكان اسم روبي هو اختصار لروبنسون و737 يرجع لشركة ألوها إيرلينس».

وأضافت «اتضح أن روبنسون استخدم الموقع نفسه للعثور على إجابات عن عائلته. وعلما لاحقا أن لديهما نفس الأم».

وقال ماكفارلان: «إنها كان صدمة بالنسبة لي». وكشفا العلاقة بينهما إلى الأصدقاء والأسرة خلال حفلة عيد الميلاد.

وقال روبنسون: «إنها تجربة قاتلة، إنها لا تزال قاتلة». «لا أعرف كم من الوقت سوف يستغرق بالنسبة لي للتغلب على هذا الشعور». وأضاف الآن لدينا خطط للسفر والتمتع بالتقاعد معا. وقال روبنسون: «هذه الأخبار أفضل هدية عيد الميلاد يمكن لي أن أتخيلها في أي وقت مضى».

التعليق