لقاء يناقش قضايا صناعيي شرق عمان

تم نشره في الجمعة 12 كانون الثاني / يناير 2018. 01:00 صباحاً
  • جانب من اللقاء النقاشي لصناعيي شرق عمان أمس -(بترا)

عمان-الغد- أقامت جمعية مستثمري شرق عمان الصناعية لقاء للصناعيين مع مسؤولي المؤسسات الرسمية في منطقة ماركا للحوار حول عدد من القضايا التي تهم القطاع الصناعي وبما يساهم في تسهيل الإجراءات من قبل هذه المؤسسات الرسمية في المنطقة ومساندتها للصناعة الأردنية.
وتم اللقاء تحت رعاية متصرف لواء ماركا د.جمال الوريكات فيما ضم اللقاء مدير مركز أمن ماركا المقدم ثائر الحميمات مندوبا عن مدير شرطة شرق عمان وعيسى أبو جاموس رئيس اللجنة المحلية لمنطقة ماركا وم.غازي الرقاد مدير منطقة ماركا ونهار الدعجة عضو اللجنة اللامركزية عن منطقة ماركا ومندوبا عن عطوفة مدير إدارة حماية البيئة / الأمن العام  ومندوبا عن مدير دفاع مدني شرق عمان.
رئيس الجمعية د.إياد أبو حلتم أكد أهمية اللقاء الذي يأتي ضمن نهج الجمعية في التواصل مع المؤسسات الرسمية انطلاقا من مبدأ الشراكة وتبادل الآراء والتعرف على احتياجات القطاع الصناعي وحل المشكلات، والاستفادة من المقترحات والمبادرات وبما ينعكس ايجابا على القطاع الصناعي  والمجتمع المحلي.
من جهته؛ بين الوريكات دور الجهات الرسمية والأمنية في المنطقة وواجباتهم وحرصهم في الحفاظ على ممتلكات المستثمرين، وتقديم كافة التسهيلات التي تساهم في تحسين البيئة  الاستثمارية وبما يساهم في الوقاية والردع لأية إساءة أو استهداف للممتلكات والأشخاص.
وأكد تعاون الجهات الأمنية وجاهزيتها في التعامل مع الشكاوى والقضايا المتعلقة بالمستثمرين الصناعيين كما أشار إلى ضرورة التواصل الدائم من قبل الصناعيين للحد من المعيقات والاحتياجات التي تطلبها المنطقة، وثمن الجهود المبذولة من الجمعية في سعيها لتحسين وتجميل المنطقة من خلال المبادرات والمشاريع التي قدمتها لأمانة عمان كبادرة طيبة ومشاركة قيمة في تطوير مجتمع ماركا المحلي.
ودعا إلى تنظيم اللقاءات الدورية مع الجهات الرسمية للمتابعة والتنسيق المستمر مع الجمعية.
من ناحيته ؛ أشار الحميمات إلى تعاون المركز مع القطاع الصناعي بالتعامل مع الشكاوى والاعتداءات والاتاوات دون هوادة.
وبين أهمية الرقابة الإلكترونية (تركيب كاميرات) من خلال حرص الشركات الصناعية بتركيب الانظمة المناسبة لتحقيق الغرض في مساعدة الجهات الأمنية للقيام بمهامها بدقة حال حدوث أي طارئ واعتداء.
كما أكد على اختيار كوادر الحراسة الجيدين وتدريبهم على القيام بواجباتهم وتواصلهم مع الجهات الأمنية المعنية بالوقت المناسب كما دعا إلى حملة مشتركة بالتعاون مع الجمعية لمساعدة الشركات لتعميم تركيب الانظمة الرقابية ومساعدتهم في تحديد المواصفات والأماكن المناسبة بأفضل اداء.
بدوره ؛ أكد أبو جاموس على الشراكة والتعاون المستمر مع الجمعية من اجل تقديم التسهيلات للصناعيين في كافة اجراءات المعاملات المتعلقة بالتراخيص والأبنية وغيرها ، وأشار إلى قرار أمين عمان عن الإعلان عن ترخيص المهن الإلكترونية المباشرة.
من جهته ؛ بين الرقاد استعداد المديرية للموسم الشتوي ، وعمل الصيانة للعديد من الطرق وتصاريف المياه ، كما أشار إلى استعداد فرق الطوارئ والتعاون التام لتقديم المساعدة للشركات الصناعية حال حدوث أي طارئ ودار حوار مع الصناعيين أجاب خلاله الرقاد على العديد من الاستفسارات وتسجيل المطالب في عدد من المناطق الصناعية.

التعليق