الشونة الوسطى: تسرب المياه من الشبكة يدمر بنية الشوارع

تم نشره في الجمعة 12 كانون الثاني / يناير 2018. 01:00 صباحاً

حابس العدوان

الشونة الجنوبية - تواجه بلدية الشونة الوسطى تحدي الحفاظ على بنية شوارعها التحتية التي دمرتها المياه المتسربة من الشبكات التابعة لسلطة المياه، والتي شهدت إعادة تأهيل أكثر من مرة دون جدوى بسبب حفريات السلطة المتكررة لاصلاح الأعطال بالشبكة، وفق رئيسها ابراهيم العدوان.  
وأوضح العدوان، أن معظم شبكات المياه المنتشرة بالمناطق التابعة للبلدية قديمة ومهترئة وتتسبب بفاقد كبير من المياه المسالة للمواطنين،لافتا إلى أن المشكلة الأكبر هي أعمال الصيانة التي تقوم بها سلطة المياه لإصلاح الأعطال والتي عادة ما تتسبب باضرار بالبنية التحتية.
وشدد العدوان على أهمية التنسيق بين البلدية وسلطة المياه قبل عمل اي حفريات، مؤكدا على ضرورة تجديد اتفاقية صيانة الحفريات المبرمة بين البلدية ومديرية المياه والتي تقوم بموجبها البلدية بأعمال تعبيد الحفريات نيابة عن السلطة.
وطالب رئيس البلدية بضرورة إزالة العوائق المتمثلة في خط المياه على طريق الروضة الغربي ليتمكن المقاول من توسعة وتعبيد الشارع، موضحا أن المشكلة تشكل معاناة حقيقية لابناء المنطقة وتهديدا للسلامة العامة.
وكان مواطنون قد اشتكوا من كثرة الحفر والمطبات في عدد من شوارع اللواء، مشيرين إلى أن السبب الرئيس لحدوث مثل هذه الحفر هي المياه، موضحين أن عدوم وجود كوادر فنية تحول دون القيام بأعمال الصيانة اللازمة بالسرعة الممكنة لتفادي حدوث اضرار بالبنية التحتية.
ويعتقد المواطن احمد العدوان، أن السبب المباشر في قضية شح المياه في اللواء وما يرافقها من مشاكل يعود إلى نقص الكوادر، مطالبا وزارة المياه العمل على رفد مديرية المياه بالكوادر اللازمة لتمكينهم من اداء واجبهم.
وأضاف العدوان أن بعض الأهالي يواجهون مشاكل عدة عند محاولتهم ايصال المياه لمنازلهم لوقوعها خارج حدود التنظيم سواء ضمن الوحدات الزراعية أو أراضي خزينة الدولة، مطالبا باستثناء هذه المنازل من اذونات الأشغال واعتماد عدم الممانعة لإيصال المياه لهم.
بدوره شدد متصرف لواء الشونة الجنوبية الدكتور باسم المبيضين على اتخاذ أشد الإجراءات القانونية بحق كل من يعتدي على شبكة المياه، مضيفا انه سيتم العمل مع المعنيين لحل جميع المشاكل التي تتعلق بالمياه ومنها تزويد المديرية بكوادر فنية وآليات لتقديم الخدمة المثلى للأهالي.
وأكد مدير مديرية مياه البلقاء المهندس محمد العمايرة أنه تم الموافقة على إحالة عطاء الخط الناقل الواقع على مدخل بلدة الروضة بطول 1800 متر وسيتم المباشرة بتمديد الخط الجديد خلال الشهر المقبل، واعدا بتنفيذ الجزء المتبقي في القريب العاجل بحسب الإمكانيات المتاحة، مشيرا الى انه سيتم إدراج عدد من الشبكات ضمن أولويات المشاريع لهذا العام، اضافة إلى تزويد مديرية مياه الشونة الجنوبية بموزعين وفنيين بما يتناسب وحجم العمل.

التعليق