أينتراخت فرانكفورت يتعثّر وبايرن يفتتح العام الجديد بالفوز

تم نشره في الأحد 14 كانون الثاني / يناير 2018. 01:00 صباحاً
  • لاعب بايرن ميونيخ خاميس رودريغيز يحتفل بهدفه في مرمى باير ليفركوزن أول من أمس -(أ ف ب)

برلين - فشل اينتراخت فرانكفورت في انتزاع المركز الثالث ولو مؤقتا بسقوطه في فخ التعادل امام ضيفه فرايبورغ 1-1 أمس السبت المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الالماني لكرة القدم.
وتقدم اينتراخت فرانكفورت عبر مهاجمه الفرنسي سيباستيان هاليه في الدقيقة 28، وأدرك المدافع روبن كوخ التعادل لفرايبورغ في الدقيقة 51.
وكان اينتراخت فرانكفورت بمني النفس بالفوز للارتقاء إلى المركز الثالث امام بوروسيا دورتموند الذي يستضيف فولفسبورغ اليوم الاحد في ختام المرحلة.
وعزّز اينتراخت فرانكفورت موقعه في المركز الثامن برصيد 27 نقطة بفارق الاهداف خلف شريكه هوفنهايم الذي لم تكن حاله افضل وفشل بدوره في انتزاع المركز الثالث بتعادله مع مضيفه فيردر بريمن 1-1.
وكان هوفنهايم البادىء بالتسجيل عبر المدافع بنيامين هوبنر في الدقيقة 39، وأدرك فيردر بريمن التعادل عبر مدافعه الدولي التشيكي ثيودور جبريسيلاسي (63).
وارتقى هانوفر إلى المركز التاسع بفوزه بشق النفس على ضيفه ماينتس 3-2 بعدما تخلف بثنائية نظيفة.
ويدين هانوفر بفوزه الى لاعب وسطه نيكلاس فولكروغ الذي سجل اهدافه الثلاثة في الدقائق 33 و38 من ركلة جزاء و75.
وتقدم الضيوف بهدفين للياباني يوشينوري موتو (26) والكسندر هاك (31).
وبدوره حقق اوغسبورغ فوزا صعبا على ضيفه هامبورغ بهدف وحيد سجله الكوري الجنوبي كو جا-تشيول في الدقيقة 45.
وأوقف شتوتغارت سلسلة هزائمه الاربع المتتالية بفوز صعب وغال على ضيفه هرتا برلين بهدف وحيد جاء بواسطة النيران الصديقة عندما سجل المدافع نيكلاس ستارك بالخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 78.
واستهل بايرن ميونيخ المتصدر وحامل اللقب العام الجديد بفوز كبير على مضيفه باير ليفركوزن 3-1 أول من أمس الجمعة في افتتاح المرحلة.
ورفع بايرن ميونيخ الساعي إلى لقب سادس تواليا، رصيده الى 44 نقطة، مقابل 28 لباير ليفركوزن.
على ستاد "باي ارينا" وأمام أكثر من 30 الف متفرج، تبادل الفريقان الهجمات فكانت محاولة هناك وأخرى هناك الى ان مالت الكفة لصالح الفريق البافاري الذي فرض سيطرة نسبية على المجريات، فأهدر له الفرنسي فرانك ريبيري (4) والتشيلي ارتورو فيدال (16 و17 و26) والكولومبي خاميس رودريغيز (25).
في المقابل، كان باير ليفركوزن الذي نجح حارسه بيرند لينو في التصدي لكرات عدة، اقل خطورة، وكانت محاولات خجولة ليوليان براندت (5) والجامايكي ليون بايلي (18) ودومينيك كور (19) ولارس بيندر (28).
واسفر ضغط بايرن على منطقة مضيفه هدفا اول اثر ركنية نفذت على رأس فيدال وارتطمت بركبة بيندر لتعود الى الاسباني خافي مارتينيز الذي اعادها بسهولة الى الشباك (32).
وسدد كور من خارج المنطقة فلم ينجح في ادراك التعادل (34)، كما لم ينجح في مضاعفة غلة الضيوف خافي مارتينيز بمتابعة رأسية اثر ركلة ركنية (38)، ونيكلاس سوله بضربة مماثلة اثر ركنية اخرى (40).
وفي الشوط الثاني، حاول باير ليفركوزن استدراك الموقف، وجرب براندت حظه مجددا (54) وزفن بيندر (55) قبل ان يصيب ليون بايلي العارضة بعد أن حاور اكثر من مدافع وأطلق كرة قوية من داخل المنطقة (56).
ومرت كرة توماس مولر بمحاذاة القائم الأيسر لمرمى لينو (57)، وسجل ريبيري هدفه الأول في 11 مباراة شارك فيها هذا الموسم بعد غياب في بدايته بداعي الاصابة، بعد ان هرب في الجهة اليسرى وأحدث اختراقا وسدد من داخل المنطقة فارتطمت الكرة بمدافع وخدعت لينو (59) معززا تقدم الضيوف.
وقلص كيفن فولاند الفارق بعد ان رواغ عدة مدافعين في المنطقة واطلق كرة قوية استقرت على يمين الحارس زفن اولرايش (70).
وضغط باير ليفركوزن مجددا، ونفذ بايلي كرة على رأس بيندر من ركلة ركنية لم تسفر (74)، وارتطمت كرة اخرى لفولاند بالمدافع نيكلاس سوله وغيرت مسارها فحرم من هدف التعادل (76)، واطلق البديل الارجنتيني لوكاس الاريو قذيفة كادت تأتي بالتعادل (77).
وفوت خاميس رودريغيز فرصة لقتل المباراة بحسم نتيجتها اثر تمريرة من مولر (87)، وقال الكولومبي الكلمة الأخيرة بعد ان حصل على ركلة حرة عند خط المنطقة نفذها بنفسه ووضع الكرة في سقف الزاوية على يمين لينو هدف ثالثا لبايرن ميونيخ (90). -(أ ف ب)

التعليق