توافق آراء طلبة ‘‘شتوية التوجيهي‘‘ حول سهولة أسئلة اللغة العربية

تم نشره في الثلاثاء 16 كانون الثاني / يناير 2018. 12:00 صباحاً
  • طالبات "توجيهي" بعد خروجهن من أحدى قاعات الامتحان بعمان أول من أمس - (تصوير: محمد مغايضة)

آلاء مظهر

عمان - توافقت آراء طلبة في الثانوية العامة (التوجيهي) للدورة الشتوية الحالية، "على أن أسئلة مبحث اللغة العربية/ مهارات - المستوى الثالث للفروع الاكاديمية، والمستوى الثاني للفروع المهنية، كانت سهلة ومباشرة، ومن ضمن المنهاج المقرر".
وأكدوا في احاديث خاصة لـ"الغد" أمس، أن الوقت المخصص للامتحان "كان كافياً، وأغلبيتهم أنهوا الإجابة قبل الوقت المخصص للامتحان"، مشيرين الى أن الاسئلة "راعت القدرات والفروقات الفردية بين الطلبة، فيما شهدت معظم قاعات الامتحان، أجواء مريحة وهادئة، وانضباطا ملحوظا من الطلبة والمراقبين".
وبين الطالب عثمان عطيات من الفرع العلمي، أن "أسئلة مبحث اللغة العربية/ مهارات، جاءت سهلة ومباشرة وضمن المقرر، وتراعي قدرات الطلبة المختلفة"، لافتا إلى أن "المدة الزمنية كافية".
وهو ما أثنت عليه ريم امين من الفرع نفسه، قائلة إن "أسئلة اللغة العربية/ مهارات لم تكن صعبة، وإن مدة الامتحان كانت كافية بالنسبة لها"، مؤكدة أن الأسئلة "تتناسب" وقدرات الطلبة.
وأظهرت دانا العلمي من الفرع الأدبي، رضاها عن الامتحان، مبينة أن أسئلة اللغة العربية / مهارات، كانت واضحة وتتناسب مع قدرات الطلبة. وأشارت رزان روسان من فرع إدارة معلوماتية، إلى أن أسئلة مهارات المستوى الثالث "لم تكن صعبة، ومدة الامتحان كافية"، مضيفة إن الأسئلة "تراعي الفروقات بين الطلبة".
وشاركهم بالرأي احمد صادق ، من الفرع الصحي، معتبرا أن أسئلة مهارات "سهلة ومن المنهاج والكتاب المدرسي، ومناسبة لجميع المستويات والقدرات".
ورأى طلبة في فروع: الصناعي والفندقي والسياحي والزراعي والاقتصاد المنزلي، أن أسئلة مبحث اللغة العربية مهارات المستوى الثاني، كانت "ضمن المنهاج المقرر، ولا غموض فيها".
ولفتوا "إلى سهولة الامتحان ومناسبته لقدراتهم، وأن الأجواء كانت مريحة في القاعات، والمدة كافية".
وهذا ما أكده الطالب مهند صبحي من الفرع الصناعي، وقال إن الأسئلة اللغة العربية/ مهارات، كانت "ضمن المنهاج، وأن المتمكن من دراسته يستطيع الإجابة عنها بسهولة"، لافتا إلى أن المدة كانت "كافية".
فيما قال صبري الكيلاني من الفرع الزراعي، إن الامتحان كان ضمن "المتوسط"، والمدة "كافية" بالنسبة له، وتتناسب مع "قدرات الطلبة".
من جانبه؛ اعتبر استاذ اللغة العربية الدكتور سهيل عفانة، ان الامتحان مهارات لهذه الدورة، يعد من ارقى الامتحانات التي كانت تعقد للمبحث.
وبين عفانة في تصريح لـ"الغد" أن اسئلة الامتحان جاءت ملتزمة بالكتاب المدرسي، وافكارها مباشرة ولا يوجد فيها أي غموض.
وأشار إلى أن الامتحان يعد مناسبا بكافة المقاييس، ويراعي الفروقات الفردية بين الطلبة، لافتا الى ان الطالب المتمكن من دراسته، يستطيع الحصول على علامة كاملة في الامتحان.
وكان نحو 112316 من الفروع الأكاديمية والمهنية، واصلوا أمس تأدية الامتحان في المباحث المقررة على جدول الامتحان، إذ امتحن طلبة الفروع الاكاديمية بمبحث اللغة العربية/ اتصال المستوى الثالث والمستوى الثاني للفروع المهنية.

التعليق