الممثل أحمد مالك يشارك في ملتقى برلينال للمواهب

تم نشره في الأربعاء 17 كانون الثاني / يناير 2018. 01:00 صباحاً
  • الممثل أحمد مالك- (من المصدر)

عمان-الغد-  اختير الممثل المصري أحمد مالك للمشاركة ضمن  ملتقى برلينال للمواهب التي اعلن عنها مؤخرا ، والتي تقام  ضمن فاعليات الدورة الـ68 من مهرجان برلين السينمائي الدولي، من بين 250 مشاركاً وقع الاختيار عليهم ضمن أكثر من 3100 متقدم من 133 دولة عبر العالم.
وسوف يشارك مالك في برامج برلينال للمواهب في الفترة من 17 إلى 22 فبراير - شباط الحالي، وسيكون عضواً في ستوديو التمثيل (Acting Studio)، بالإضافة إلى مشاركته في أنشطة تفاعلية بالملتقى.
ويأتي هذا استمراراً لمشاركة مالك في الفاعليات الدولية، فخلال الدورة الماضية من مهرجان دبي، قامت مجلة سكرين إنترناشيونال باختيار مالك ضمن خمسة من النجوم العرب الواعدين في النسخة العربية من برنامج نجوم الغد، كما كانت إدارة مهرجان شنيت الدولي للأفلام القصيرة قد اختارت مالك ليكون عضواً في لجنة تحكيم مسابقة Realtime.
ومؤخراً وقع اختيار شركة iProductions على مالك ليكون ضمن أبطال فيلم الضيف للمخرج هادي الباجوري وتأليف إبراهيم عيسى والذي تم الإعلان عنه خلال الدورة الـ14 من مهرجان دبي السينمائي الدولي، ويعد الفيلم التعاون الرابع بين مالك وشركة iProductions بعد أفلام هيبتا: المحاضرة الأخيرة، الشيخ جاكسون وعيار ناري الذي انتهى من تصويره.
وفي مسيرته الفنية الصاعدة، تميز أحمد مالك بقدرته في تنويع أدائه مع اختلاف الأدوار والشخصيات، وهو الخيار الأول لصُناع الأفلام إن كانت الشخصية في مرحلته العمرية، لينتج عن هذا أدوار مهمة أداها مالك في السينما والتلفزيون مثل أفلام شيخ جاكسون، اشتباك، وهيبتا: المحاضرة الأخيرة التي حققت نجاحاً على مستوى الإيرادات والمهرجانات، ومسلسل لا تطفئ الشمس الذي حقق نسب مشاهدة كبيرة في موسم رمضان الماضي.
ويهتم مالك بالتجديد والتجريب، دخوله المجال الفني كان من خلال هذه الرغبة المستمرة، عندما كان في الصف الأول الابتدائي، ليشارك من خلال خاله في إعلان تلفزيوني، فأصبح التمثيل أمام الكاميرا والظهور في التلفزيون لعبة يحبها الفتى الصغير الذي شارك في إعلان تلو الآخر، حتى قام بأول مسلسل له في 2005 والذي كان أحلامنا الحلوة مع المخرج علي عبد الخالق، وبعدها راحة استغرقت ثلاث سنوات، ثم مشاركة بدور صغير في فيلم مفيش فايدة مع المخرج حاتم فريد.
وشهد نضوجا مبكرا جداً جاء مع دور الشيخ حسن البنا، وهو أحد أخطر وأهم الأشخاص المؤثرين في التاريخ المصري خلال عشرينات القرن الماضي، حيث اختاره المخرج محمد ياسين لتقديم دور مؤسس جماعة الإخوان المسلمين أثناء فترة مراهقته لمسلسل الجماعة (2010)، لفت مالك الأنظار إليه بهذا الدور، بينما هو لا يزال يختبر كل أنواع الشخصيات التي يكتشف من خلالها موهبته كممثل، ليشارك في مسلسل الشوارع الخلفية (2011) مع جمال عبد الحميد، فيلم جدو حبيبي (2012) مع علي إدريس.
وأحدث انطلاقات مالك جاءت مع فيلم شيخ جاكسون مع المخرج عمرو سلامة، ليصبح مالك أحد ضيوف مهرجان تورونتو السينمائي الدولي الذي شهد العرض العالمي الأول للفيلم، كما عُرض في مهرجان لندن السينمائي التابع  للسينما البريطانية، ومهرجان الجونة السينما، كما تم اختياره لتمثيل مصر في جائزة أوسكار أفضل فيلم بلغة أجنبية 2018.

التعليق