"سامز" تختتم حملة طبية استهدفت مرضى معظمهم سوريون

تم نشره في السبت 20 كانون الثاني / يناير 2018. 01:00 صباحاً

عمان - اختتمت الحملة الطبية "سامز" التي نفذتها الجمعية الطبية السورية الأميركية بالتعاون مع وزارتي التنمية الاجتماعية والصحة وعدد من الجمعيات الخيرية.
ووجه وزير الدولة لشؤون رئاسة الوزراء الدكتور ممدوح العبادي بكلمة خلال حفل الاختتام الشكر للأطباء والمشاركين لجهودهم في تقديم هذه الخدمة الطبية الانسانية، داعيا لتعظيم العمل الطبي والإنساني في مختلف المواقع والحالات .
وقال رئيس حملة القلب الدكتور وائل الحسامي ان الحملة الطبية جاءت استكمالا لسلسلة من الحملات التي نفذتها الجمعية خلال الأعوام الثلاثة الماضية، حيث تعاملت مع 4500 مريض من مختلف محافظات المملكة.
وأشار الى ان نسبة المستفيدين من الجنسية السورية بلغت حوالي 70 %، فيما بلغت 30 % لغير السوريين، مبينا ان هذه الحملة الاخيرة شارك فيها متطوعون واخصائيون من اميريكا واستراليا وكندا وسويسرا ومالطا وتونس وماليزيا وبريطانيا والاردن والسعودية .
وبين أن الحالات المرضية المعالجة مجانا على حساب الجمعية الطبية السورية الاميريكية كانت في تخصصات العيون والجلدية والأسنان والجراحة العظمية والأورام والانف والاذن والحنجرة و71 حالة قسطرة قلبية و34 حالة شبكات وقلب مفتوح وكلها بالمجان.
وقال رئيس الحملة الطبية اختصاصي أمراض الدم واورام السرطان في ولاية شيكاغو الاميركية الدكتور باسل الاتاسي ان الحملة التي بدأت منذ 6 أيام تهدف إلى تقديم الخدمات الطبية للاجئين السوريين في الاردن وللمجتمعات المحلية، مؤكدا أن الأردن تحمل العبء الاكبر عن المجتمعات الدولية تجاه المعاناة الانسانية للنزوح واستقبال اللاجئين.
وأعرب عن شكره للأردن ملكا وحكومة وشعبا على حسن الضيافة واستقبال اللاجئين السوريين وغيرهم.-(بترا)

التعليق