إعادة العمل بتعرفة الحمل الأقصى لقطاعات الصناعة والزراعة والفنادق

تم نشره في الاثنين 22 كانون الثاني / يناير 2018. 01:00 صباحاً

طارق الدعجة

عمان- قررت هيئة الطاقة والمعادن إعادة العمل بتعرفة الحمل الأقصى للمستهلك النهائي خلال فترة الذروة من كل يوم من فئة الصناعات المتوسطة والزراعة والفنادق اعتبارا من بداية العام الحالي وحتى نهاية 2018.
وابلغت هيئة الطاقة والمعادن في كتاب حصلت" الغد" على نسخة منه شركة الكهرباء الأردنية المساهمة المحدودة للعمل على تعديل فترة الذروة على الفئات الثلاث.
اعادة العمل بتعرفة الحمل الأقصى يعني ان الحكومة سوف تقوم بتحصيل غرامة إضافية على الاستهلاك الأقصى بشكل شهري تحسب على استهلاك أعلى يوم.
وقالت غرفة صناعة عمان ردا على تساؤلات "الغد" إن اعادة العمل بتعرفة الحمل الأقصى للمصانع خلال ساعات الذروة لن تكون مجدية وتحمل المصانع اعباء مالية جديدة.
وبينت الغرفة أن القرار سيؤثر سلبا على القطاع الصناعي من خلال توقف خطوط الانتاج خلال فترة الذروة ما يضطرهم إلى الاستغناء عن العامل وبالتالي زيادة معدلات البطالة بالمملكة.
وأكدت أن القرار سيؤدي إلى تخفيض الانتاج الصناعي وقدرتها على توظيف الأيدي العاملة إضافة إلى ضعف تنافسيتها محليا وخارجيا بسبب ارتفاع الكلف.
تحديد فترة الذروة تتم من قبل مجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن حسب ما تتطلبه حاجة النظام الكهربائي ويخضع الحمل فيها لتعرفة الحمل الأقصى.
وتعرف فترة الذروة بأنها الفترة التي يزيد فيها الطلب على الطاقة الكهربائية وترتفع فيها الأحمال للحد الأعلى في النظام الكهربائي الأردني وتخضع فيها أحمال بعض المشتركين لتعرفة خاصة تسمى تعرفة الحمل الأقصى الشهري.
ويعرف الحمل الأقصى الشهري هو أعلى قيمة لمعدل الحمل لكل نصف ساعة بالكيلو واط خلال فترة الذروة.
وتعتبر الصناعة الوطنية عصب الاقتصاد الوطني وتشغل ما يزيد على 18 % من القوى العاملة بالمملكة غالبيتها عمالة محلية، كما تشكل 25 % من الناتج المحلي الاجمالي، وتسهم بما يقارب 90 % من الصادرات الوطنية للأسواق الخارجية.

التعليق