برشلونة يدفع ثمن إهدار الفرص ويتعادل مع خيتافي

تم نشره في الاثنين 12 شباط / فبراير 2018. 01:00 صباحاً
  • لاعب برشلونة عثمان ديمبيلي يحاول المرور بين اثنين من لاعبي خيتافي أمس -(أ ف ب)

مدن - واصل برشلونة مسلسل نزيف النقاط في الليغا بعدما سقط في فخ التعادل السلبي في عقر داره "كامب نو" أمام فريق خيتافي أمس الأحد في إطار مواجهات الجولة الـ23 بدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.
فشلت جميع محاولات لاعبي "برسا" من أجل فك الشفرة الدفاعية للفريق المدريدي، فضلا عن تألق حارسه فيسنتي غوايتا الذي تصدى لأكثر من هجمة كان أخطرها في الوقت المحتسب بدلا من الضائع من اللقاء عندما أبعد رأسية لويس سواريز.
كما لعب الحظ دورا في ابتعاد رأسية الوافد الجديد الكولومبي ييري مينا خارج المرمى في الدقائق الأخيرة من عمر اللقاء.
وبهذه النتيجة المخيبة لآمال جماهير الـ"بلاوغرانا" يواصل الفريق نزيف النقاط بعدما تعادل في الجولة الماضية أيضا أمام إسبانيول في "دربي كتالونيا" ولكن بهدف في كل شبكة ليتقلص الفارق مع أقرب ملاحقيه، أتلتيكو مدريد، لـ7 نقاط.
وبات رصيد "برسا" 59 نقطة مقابل 52 لأتلتيكو.
من جانبه، حصد خيتافي نقطة ثمينة جعلت رصيده 30 نقطة يحتل بها منتصف الترتيب مؤقتا.
واستعاد اشبيلية المركز السادس وحافظ على فرصة المشاركة في الدوري الاوروبي (يوروبا ليغ) بفوزه على ضيفه جيرونا 1-0 أمس أيضا على ملعب "رامون سانشيز بيزخوان".
وسجل بابلو سارابيا الهدف الوحيد في الدقيقة 46 فارتفع رصيده الى 36 نقطة متقدما بفارق نقطة واحدة على ايبار الذي تغلب أول من أمس على مضيفه ليغانيس 1-0 ايضا.
ويشارك خامس الدوري الاسباني في يوروبا ليغ مباشرة بدءا من دور المجموعات، بينما يتعين على السادس خوض الادوار التأهيلية للمسابقة التي يعتبر اشبيلية اختصاصيا فيها حيث بلقبها خمس مرات (الأعوام 2006 و2007 و2014 و2015 و2016).
وبعد انتهاء اللقاء أعرب مدرب إشبيلية، الإيطالي فنتشنزو مونتيلا، عن سعادته، واصفا الفوز بـ"المهم جدا"، كما أشاد بالحارس سيرجيو ريكو والذي قال عنه أنه "قدم أداء رائعا".
وقال المدرب في المؤتمر الصحفي عقب اللقاء "خضنا المباراة في حالة ذهنية سيئة بسبب خوضنا 12 مباراة في 40 يوما، وأعتقد أن ذلك أكثر مما لعبه فريق برشلونة".
وأضاف مونتيلا "لدينا 6 أيام للإستعداد قبل مواجهة لاس بالماس يوم السبت المقبل، وبذلك سيحصل العديد من اللاعبين على راحة ذهنية لمدة 48 ساعة، وذلك قبل لقائنا المرتقب"، في إشارة إلى مواجهة مانشستر يونايتد الإنجليزي في دوري أبطال أوروبا والذي سيستضيفه إشبيلية في 21 شباط (فبراير).
كما عبر مدرب اشبيلية عن رضاه بأنه في مباراتين متتاليتين لم يتلق الفريق أية أهداف، بداية من مباراة الكأس يوم الاربعاء الماضي ضد ليغانيس، ولهذا أشاد المدرب بحارس المرمى ريكو، الذي تم انتقاده من بعض الجماهير في الأسابيع الماضية.
ونجح ريكو حارس إشبيلية في التصدي لضربة جزاء للاعب جيرونا أداي بينيتيز خلال الشوط الأول.
وتحدث المدرب عن الحارس قائلا "هناك أوقات يكون من الطبيعي فيها ان تلعب بشكل غير جيد ومباريات أخري تؤدي فيها بشكل جيد". وتحدث كذلك عن المهاجم الكولومبي لويس موريل، الذي لم يكمل المباراة بسبب الاصابة، وقال انه "كان لديه مشكلة في العضلات، وكان من الذكاء ألا يستكمل المباراة، والآن سنرى ما سيقوله الأطباء بشأن إصابته". -(وكالات)

التعليق