بطولة غرب آسيا للشباب تحت 18 سنة

منتخب السلة يرعب العراقي وينتظر السوري برسم التأهل اليوم

تم نشره في الأربعاء 14 شباط / فبراير 2018. 01:00 صباحاً
  • لاعب منتخب الشباب حنا جحا (وسط) يرتقي الى السلة العراقية في مباراة أمس- (من المصدر)

عمان - الغد -  أرعب المنتخب الوطني لكرة السلة تحت 18 سنة نظيره المنتخب العراقي، وأمطر سلته التي تراقصت بالنقاط، وخطف الفوز الثاني على التوالي بنتيجة 78-69  والشوط الاول 41-27، في المباراة التي جرت في صالة الامير حمزة بمدينة الحسين للشباب يوم أمس، ضمن منافسات بطولة غرب آسيا للشباب تحت 18 سنة بكرة السلة، وتقدم خطوة مهمة نحو خطف احدى بطاقات التأهل الى النهائيات الآسيوية، والتي يطلبها من نظيره السوري في المباراة التي تجري عند الساعة السادسة من مساء اليوم في ذات الصالة.
وكان المنتخب الإيراني الذي ضمن بطاقة التأهل الاولى، بوصفه بطلا لآسيا، قد حقق انتصاره الثالث على التوالي على حساب سورية بنتيجة 106 -47 والشوط الأول 51-15، ليترك الفرق الأخرى تبحث عن البطاقتين المؤهلتين الى نهائيات آسيا لكرة السلة لهذه الفئة العمرية.
الأردن 78 العراق 69
تناسق الأدوار الأردنية، خاصة مع تناوب نبيل أبو شريخ وكريم موسى وريان جراد من تنظيم ألعاب الدائرة، وتسريعها بإتجاه تقديم المساعدات صوب ثنائي الارتكاز تحت السلة العراقية فهد ترجلي وغازي الصالح، اربكت تحضيرات المنتخب العراقي الذي حاول له محمد عباس ومصطفى كاظم وحسين الخيال على ايقاف سرعة تحضيرات الألعاب الأردنية، ولم يتمكن الثنائي منتصر الربعي ومصطفى علاوي من مجاراة قدرات ترجلي والصالح في المتابعة والتسجيل، ما منح المنتخب الأردني أفضلية مطلقة تسابقت معها أيادي ترجلي والصالح وابو شريخ في هز السلة بالمتابعات والاختراقات ليتقدم المنتخب الوطني تباعا 9-5 و14-5، وينهي الربع الأول لصالحه 24-13.
ولم يختلف الربع الثاني كثيرا، وإن قدم مدرب المنتخب الوطني يوسف ابو بكر اوراقا بديلة، امثال حنا جحا وحمزة زغير وعمر البخاري وعبد الكريم أبو صعب، الا أن الشكل والأفضلية والتكتيك في الاختراق وتقديم المساعدات، ابقى النقاط بتتكلم بلهجة أردنية في السلة العراقية، 30-19، 39-22، وإن برزت ردود عراقية لأيادي مصطفى كاظم والربيعي ومحمد عباس، الا ان قوة الدفاع من قبل البخاري والصالح، فوتت فرص التقليص العراقية، وجاءت ثلاثيات ابو شريخ لتوسع الفارق وينهي المنتخب الوطني الربع الثاني والشوط الاول لصالحه 41-27.
الأحداث بقيت تتكلم بلغة أفضلية المنتخب الوطني في الربع الثالث، وشكل ترجلي والصالح ثنائي مرعب تحت السلة العراقية، بإكمال مساعدات أبو شريخ وموسى وحنا جحا والعودة للم كرات الثنائي العراقي الخيال والربيع تحت سلتنا، ليواصل المنتخب الوطني هز سلم المنافس تباعا 58-41، واتبعها ترجلي رجل المباراة بثلاثية بديعة، ورغم محاولات حسين شباري ومصطفى كاظم ومحمد عباس مجاراة سرعة العاب الدائرة، إلا أن النشامى جددوا موعدهم مع التقدم، وانهى المنتخب الوطني الربع الثالث 63-46.
وبقيت الأيادي الأردنية سيدة الموقف في الربع الرابع، وتميزت العاب الدائرة بسرعتها، وفق دقة صناعة الألعاب من ابو شريح واختراقات حنا جحا وريان جراد وبادلهما الادوار محمد البدور والبخاري وفيصل الدقاق وابو صعب، وبقيت العاب الدائرة تحت سيطرتهم، ليواصل المنتخب الوطني الزحف بالنقاط والتسجيل في سلة المنتخب العراقي 72-49، ورغم ردود التقليص العراقية من البكر الغزالي وحسين شباري الى 76-69، الا ان المنتخب تمكن من حسم الربع الأخير والمباراة بنتيجة 78-69.

التعليق