السيلوليت عدو الجمال .. حاربيه

تم نشره في السبت 17 شباط / فبراير 2018. 02:44 مـساءً

الجمال الخارجي هو شيء تملكه كل النساء باختلاف أشكالهن ، لكن الحفاظ على هذا الجمال يتطلب منكِ العناية التامة بمظهرك الخارجي وقد يكون هذا الشيء متعباً نوعاً ما ، لأنكِ تقومين بمهامِ كثيرة خلال يومك ، إضافة إلى أن التغيرات الخارجية والداخلية قد لاتساعدكِ بالشكل الكافِ.

السيلوليت، مشكلة تكرهها النساء جميعاً ، وتعرف أيضاً باسم متلازمة قشر البرتقال، وتظهر على شكل غمازات في الجلد.

يحدث السليوليت بسبب تتدفق الرواسب الدهنية من خلال "النسيج الضام" داخل الجلد ، وهذا النسيج هو عبارة عن ألياف تربط سطح الجلد بالعضلات الداخلية . وتكون على شكل شبكة مترابط تمنح الجلد مظهراً أملساً وناعماً ، إلا أنه في بعض المناطق يكون النسيج أفقياً وليس على شكل شبكة مما يسمح بتشكل السليوليت في تلك المناطق .

 وفي الغالب يتركز تجمع السليوليت حول الفخذين والأرداف، وأسفل البطن، وأعلى الذراعين .

الرجال والنساء على حدٍ سواء عرضة لظهور السيلوليت ، لكنه أكثر شيوعاً لدى الإناث، حيث يؤثر على ما يصل إلى 98٪ من النساء . وذلك بسبب إختلاف في توزيع الكتلة الدهنية والعضلية ونمط توزيع النسيج الضام في تكوين الجسم الأنثوي.

 

الهرمونات عامل مهم مرتبط بظهور السليوليت

التقلبات الهرمونية تلعب أيضاً دوراً أساسياً في تطوير مشكلة السيلوليت، فمع التقدم في السن يزيد السليوليت خاصة في فترة سن اليأس . حيث أنه في هذه المرحلة ينتج الجسم مستويات أقل من هرمون الإستروجين، والذي بدوره يساهم في حدوث تغييرات في الدورة الدموية بالتالي إنخفاض في مستوى الكولاجين .

التزايد في عدد الخلايا الدهنية الكبيرة ، يجعل طبقة الكولاجين أرق، بالتالي حدوث تغيير في إمدادات الدم والأمر الذي يؤدي إلى تجمع السيلوليت. ومن المهم أن نلاحظ أنه حتى الأشخاص متوسطي ​​الوزن (الذين لا يعانون من السمنة ) عرضة لهذه الحالة لأنها مشكلة في طبيعة الجلد وليست مرتبطة بشكل مباشر بزيادة الوزن .

الأسباب:

عادات غذائية سيئة.

إتباع نظام غذائي (ريجيم) غير مدروس.

بطئ في عملية الأيض.

قلة النشاط البدني والجلوس لفترات طويلة.

التغيرات الهرمونية.

الجفاف.

طبيعة الجلد من حيث اللون والسماكة.

أسباب وراثية.

التدخين.

السليوليت لا يظهر بدرجة واحدة فقط بل يتكون من عدة درجات

الدرجة الأولى :

يكون السليوليت ملحوظاً عند القيام بقرص المنطقة أو كمش الجلد .

الدرجة الثانية:

يكون السليوليت ملحوظاً عند الوقوف فقط ، ويختفي عند التمدد .

الدرجة الثالثة:

يكون السليوليت ملحوظاً في كل الحالات سواءً عند الوقوف أو الجلوس أو التمدد.

 

نحن في كارمالايت نقدر الجمال ونسعى لكماله ، ونفهمكِ جيداً ونعلم أنكِ دوماً ما تحبين أن تكوني متألقة ، واثقة ، ومرتاحة .

نقدم لكِ مجموعة من العلاجات التي تعمل على تشكيل الجسم ،  وواحدة من مهمام هذه العلاجات هي التخلص من مشكلة السليوليت سواء كان في مراحله الأولى أو في مراحله المتقدمة .

LPG/ إل- بي-جي

أحد العلاجات الأكثر فعالية للسيلوليت. ، والتي تجعل الجلد متجدداً ، ناعماً ومرناً .

يمكن أيضاً الخضوع لعلاج الميزوثيرابي والكاربوكسي للحد من ظهور السيلوليت، وتعزيز الدورة الدموية، وتحفيز الجلد الجديد على النمو ، والتخلص من السموم المتراكمة في الجلد.

 

ومن العلاجات الأخرى الموصى بها الإكزيليس لعلاج جميع مناطق الجسم ، خاصة في مراكز تجمع الدهون العنيدة ، ويفيد أيضاً في شد الجسم .

وحديثاً قمنا بتصميم عدة برامج تحتوي على مجموعة من العلاجات التي تعمل معاً بفاعلية للتخلص من السليوليت ، وخصصنا لكل درجة من درجات السليوليت برنامجاً خاصاً ، ذلك لضمان أفضل النتائج.

كارمالايت دائماً على أهبة الإستعداد لتقديم كل مايعزز ثقتكِ بنفسكِ ويشعركِ بالراحة .

 

كارمالايت .. بكِ تهتم . 



التعليق