‘‘نسوي اليد‘‘ يجهز لمواجهة العراق في بطولة غرب آسيا اليوم

تم نشره في الأحد 18 شباط / فبراير 2018. 01:00 صباحاً
  • لاعبات المنتخب الوطني للسيدات يحتفلن بالفوز في احد لقاءات البطولة - (من المصدر)

بلال الغلاييني

عمان- تبدو الفرصة مواتية أمام المنتخب الوطني للسيدات بكرة اليد لمواصلة تقدمه المثير في بطولة غرب آسيا الثانية المقامة حاليا في العاصمة عمان، وذلك عندما يخوض لقاء سهلا أمام المنتخب العراقي عند الساعة الخامسة من مساء اليوم، على صالة الأميرة سمية بنت الحسن؛ حيث يدخل المنتخب الوطني المباراة بحماس وتفاؤل كبيرين، بعد الفوز الذي حققه في المباراتين الماضيتين على منتخبي لبنان وسورية، وتبدو الفوارق الفنية بينه وبين نظيره المنتخب العراقي كبيرة وتعزز من فرصته في تحقيق الفوز وبفارق كبير من الأهداف.
وأكد المدير الفني للمنتخب الوطني، التونسي عدنان بلحارث، جاهزية الفريق لخوض المباراة وتطلعاته في تحقيق فوز كبير، وهو مؤهل لذلك نظرا لارتفاع المستوى الفني للاعبات، لافتا الى أن الفريق ينتظره لقاءات مهمة في الجولات المقبلة وأبرزها أمام الفريق الإيراني يوم غد، وهي المواجهة التي ستحدد بشكل كبير هوية الفريق الذي سيحظى باللقب، وهو ما يتطلع اليه في تحقيق الفوز في هذه المباراة.
وتشهد جولة اليوم لقاءات مهمة ومفصلية؛ حيث يلتقي عند الساعة الثالثة مساء منتخبا سورية ولبنان، في لقاء ينتظر أن يحفل بالندية والإثارة، نظرا لتقارب المستوى الفني بين الفريقين وتطلعاتهما لتحقيق الفوز، بينما يلتقي عند الساعة السابعة مساء منتخبا إيران وقطر في مواجهة لا تقبل القسمة على اثنين، خصوصا من جانب الفريق الإيراني الذي يسعى لمواصلة تحقيق انتصاراته والبقاء في دائرة المنافسة على اللقب، في الوقت الذي يتطلع فيه الفريق القطري (حامل اللقب) الى نيل فوزه الثاني والتقدم خطوة نحو مراكز المقدمة.
المنسي: نجاح كبير
رئيس الاتحاد، د. تيسير المنسي، أشار الى النجاح الكبير الذي حققته البطولة سواء على الصعيد الفني من خلال النتائج اللافتة والقوية التي حققها المنتخب الوطني في الجولات الماضية، والتي منحته تأشيرة عبور دائرة المنافسة بكل قوة، وعلى الصعيد الإداري والتنظيم المميز الذي حظيت به البطولة لقاء الجهود الكبيرة التي بذلها العاملون في الاتحاد واللجان المختلفة، معتبرا هذا النجاح دليلا على العمل المميز الذي يقوم به الاتحاد حاليا والذي يصب في الاهتمام بالمنتخبات الوطنية كافة، والتي ينتظرها مشوار كبير وحافل العام الحالي.

التعليق