إنهاء مباراة في البرازيل بعد طرد 9 لاعبين (فيديو)

تم نشره في الاثنين 19 شباط / فبراير 2018. 09:51 صباحاً - آخر تعديل في الاثنين 19 شباط / فبراير 2018. 11:41 صباحاً

برازيليا- توقفت مباراة قمة برازيلية بين فيتوريا وباهيا، قبل 11 دقيقة على نهايتها بعد طرد خمسة لاعبين من الفريق صاحب الأرض، في مواجهة شهدت العديد من المشاحنات بين اللاعبين.

وكانت النتيجة في المباراة التي جرت ضمن منافسات بطولة ولاية باهيا لكرة القدم 1-1، عندما أصبح برونو بيسبو تاسع لاعب في المجمل، والخامس من فيتوريا، يحصل على البطاقة الحمراء.

وفي ظل الحاجة لوجود سبعة لاعبين على الأقل في كل فريق، اضطر الحكم لإيقاف اللقاء.

وافتتح دينلسون التسجيل لصالح فيتوريا في الدقيقة 33، لكن فينيسيوس عادل النتيجة من ركلة جزاء بعد 4 دقائق من بداية الشوط الثاني.

واحتفل فينيسيوس برقصة استفزازية أمام جماهير فيتوريا، مما أثار غضب لاعبي الفريق صاحب الأرض.

وتبادل اللاعبون اللكمات وطرد خمسة لاعبين بواقع ثلاثة من باهيا ولاعبين من فيتوريا.

وخرجت البطاقة الحمراء للاعبين آخرين، بواقع لاعب من كل فريق، بعد دقيقتين من استئناف اللعب مع انتقال التوتر إلى المدرجات.

وقبل 13 دقيقة على النهاية حصل لاعب رابع من فيتوريا على بطاقة حمراء، مما أدى لأن يركل بيسبو الكرة بعيدا احتجاجا على القرار ليحصل على الإنذار الثاني ثم يُطرد لينتهي اللقاء.

وستقرر المحكمة الرياضية البرازيلية الآن القرار الذي سيتم اتخاذه بشأن النتيجة، وعدم الانضباط الذي شهدته المباراة.-(رويترز)

التعليق