السجن 6 سنوات ‘‘داعشية‘‘ ألمانية قاصر في العراق

تم نشره في الاثنين 19 شباط / فبراير 2018. 06:29 مـساءً
  • ليندا فينزل- (ارشيفية)

بغداد- أصدر القضاء العراقي الاثنين حكما بسجن ألمانية قاصر ست سنوات لإدانتها بالانتماء إلى تنظيم داعش ودخول البلاد بطريقة غير شرعية، بحسب ما قال مصدر قضائي لفرانس برس الاثنين.

وأكد ان المحكمة حكمت على الألمانية ليندا فينزل البالغة من العمر 17 عاما، بالسجن خمس سنوات للانتماء إلى التنظيم المتطرف، وعاما آخر لعبورها الحدود العراقية بطريقة غير شرعية.

وفي 21 كانون الثاني/يناير الماضي، أصدر القضاء حكما باعدام متطرفة ألمانية من أصل مغربي دينت بتقديم "الدعم اللوجستي ومساعدة التنظيم الإرهابي في ارتكاب أعماله الإجرامية".

وبحسب الصحافة الألمانية، فإن ألمانية تدعى لميا ك. وابنتها، غادرتا مدينة مانهايم بجنوب غرب ألمانيا في آب/أغسطس 2014، وأعتقلتا بعد استعادة الموصل.

وكانت ألمانيتان أخريان على الأقل في السجون العراقية، إحداهما ليندا فينزل، والمدعوة فاطمة م. من أصول شيشانية.

وفي تموز/يوليو الماضي، أعلن القضاء الألماني أن السلطات العراقية اعتقلت قاصرة ألمانية (16 عاما) متطرفة في الموصل.

وافادت مجلة "در شبيغل" الألمانية حينها، أن المتطرفة كانت قيد الاحتجاز في بغداد مع ثلاث ألمانيات التحقن بالمتطرفين في السنوات الأخيرة وتم اعتقالهن في الأيام التي تلت تحرير الموصل في العاشر من تموز/يوليو. (أ ف ب)

 

التعليق