أردوغان يبحث مع بوتين وروحاني التطورات في سورية

تم نشره في الاثنين 19 شباط / فبراير 2018. 07:03 مـساءً
  • أردوغان وروحاني- (أرشيفية)

أنقرة- ذكر مصدر في مكتب الرئيس التركي رجب طيب إردوغان إنه بحث في اتصال هاتفي مع نظيره الإيراني حسن روحاني التطورات في مدينة إدلب، الخاضعة لسيطرة المعارضة، ومنطقة عفرين في سورية.

وقال المصدر إن الزعيمين بحثا كذلك الهجوم العسكري التركي ضد الفصائل الكردية المسلحة في شمال سورية، وشددا على أهمية التعاون في محاربة العناصر الإرهابية.

وكان أردوغان بحث مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الإثنين، تشكيل نقاط مراقبة جديدة في مناطق خفض التوتر بمحافظة إدلب، شمال غربي سورية. 

جاء ذلك في اتصال هاتفي بين الرئيسين، بحسب ما أفادت به مصادر في الرئاسة التركية. 

وأشارت المصادر إلى أن أردوغان وبوتين تناولا التطورات الأخيرة في سوريا على رأسها عفرين وإدلب، وتبادلا المعلومات المتعلقة بعملية "غصن الزيتون". 

وأكد الزعيمان، خلال الاتصال، تصميمهما على التعاون في مكافحة الإرهاب ومواصلة العمل بشكل متضافر. 

وشددا على أهمية مواصلة التواصل الوثيق بخصوص قضايا ثنائية وإقليمية. 

وفي إطار الاتفاق تم إدراج إدلب ومحيطها (شمال غرب) ضمن "مناطق خفض التوتر"، إلى جانب أجزاء محددة من محافظات حلب (شمال)، وحماة (وسط)، واللاذقية (غرب). 

ومنذ منتصف أكتوبر/ تشرين الأول المنصرم، تواصل القوات المسلحة التركية تحصين مواقع نقاط المراقبة على خط إدلب ـ عفرين، بهدف مراقبة "منطقة خفض التوتر" في إدلب. 

 

 

التعليق