تقرير اخباري

الفرق الطامحة بـ "كأس اليد" تنجز مهمتها

تم نشره في الاثنين 26 شباط / فبراير 2018. 01:00 صباحاً
  • لاعب السلط محمود الهنداوي يرتقي بين لاعبي الراية ويسدد على المرمى -(من المصدر)

بلال الغلاييني

عمان – انتقلت فرق السلط وعمان والعربي والكتة وكفرنجة إلى الدور الثاني لبطولة كأس الأردن لكرة اليد، بعد أن انجزت مهمتها في الدور الأول بنجاح، حيث سجل فريق السلط فوزا كبيرا على فريق الراية 58-13، وفاز فريق عمان على فريق القدس 33-17، وفريق الكتة على وادي السير 20-18، بفارق رميات الجزاء، بعد ان سيطر التعادل 17-17، على وقت المباراة الأصلي، وفريق العربي على فريق يرموك الشونة 29-17، بينما اعتبر فريق كفرنجة فائزا على فريق أم جوزة 10-0، بسبب حضور الأخير بعدد ناقص من اللاعبين.
ويشهد الدور الثاني الذي يبدأ اعتبارا من يوم السبت 13 آذار (مارس) المقبل مواجهات تجمع العربي مع القوقازي، ويلتقي الكتة مع الأهلي، كما يلتقي السلط مع عمان، فيما يلتقي كفرنجة مع الحسين إربد.
وسارت اللقاءات الماضية بشكل طبيعي ولم تسجل أية مفاجأة في اللقاءات الخمسة، في الوقت الذي حقق فيه فريق السلط الرقم الأعلى بتسجيله 58 هدفا مقابل 13 لمنافسه الراية، فيما خرج فريق الكتة بفوز صعب على الصاعد حديثا لدوري الأضواء وادي السير بفارق رميات الجزاء وهي من (النوادر) التي تحصل في ملاعبنا، ولم يكتب لمباراة كفرنجة وأم جوزة ان تقام بسبب النقص العددي الذي حضر به أم جوزة إلى أرض الملعب 4 لاعبين فقط، حيث انتظر الطاقم التحكيمي المدة الزمنية المقررة قبل أن يطلق صافرة النهاية، وقبل ذلك كان العربي يعبر محطة يرموك الشونة بفوز كبير ومستحق.
ويبدو أن فرصة فرق السلط والعربي والأهلي والحسين إربد كبيرة جدا في بلوغ الدور قبل النهائي نظرا لتميز مستواهم الفني عن بقية الفرق، وهذا لا يعني قوة الفرق الأخرى وتطلعاتها في مواصلة التقدم والتأهل، خصوصا وان عدد من الفرق لجأ الى استعارة اللاعبين من اندية الدرجة الثانية لتعزيز صفوفها في المرحلة المقبلة.

التعليق