اختتام بطولة "الأيدي الواعدة" للسلة المدرسية

تم نشره في السبت 10 آذار / مارس 2018. 01:00 صباحاً
  • لقطة تذكارية لفريق راهبات الوردية وكبار الحضور بعد التتويج- (من المصدر)

عمان-الغد- برعاية سمو الأميرة عالية الطباع، اختتمت منافسات بطولة "الأيدي الواعدة" المدرسية الرابعة لكرة السلة للإناث "المرحلة الثانوية"، التي نظمتها جمعية الأيدي الواعدة، في الصالة الرياضية لمدرسة راهبات الوردية "مرج الحمام"، بالفترة من 20 شباط (فبراير) الماضي، ولغاية 3 آذار (مارس) الحالي.
وفاز فريق مدرسة راهبات الوردية باللقب وكأس البطولة، وفريق المونتسوري الحديثة ثانيا، وفريق الوطنية الارثوذكسية/ شميساني ثالثا، وحظيت البطولة بدعم من مطعم "سباغو" ومدرسة السعادة.
وشاركت في البطولة فرق مدارس: راهبات الوردية، فيلادلفيا الدولية، الوطنية الأرثوذكسية، البيان، الأردنية الدولية للبنات، اليوبيل والمنتسيوري، وادار منافساتها حكام مصنفين من اتحاد كرة السلة، وأشرف عليها عادل عودة ومنصور منصور. واشتمل حفل ختام البطولة على فقرة غنائية قدمتها زهرات من مدرسة راهبات الوردية، وقام مدير عام جمعية "الأيدي الواعدة" عزمي شاهين، بتكريم الفرق الفائزه بتوزيع الميداليات وتكريم الداعمين والحكام والمعلمين المساعدين والمشرفين على البطولة عادل عودة ومنصور منصور، حيث كان لهما الدور الأبرز في نجاح فعاليات البطولة. ووجه شاهين الشكر والتقدير إلى أسرة مدرسة راهبات الوردية ممثلة بمديرة المدرسة ليليا النمري على احتضان البطولة وتهيئة ظروف نجاحها، منوها بجهود الداعمين في استمرارية اقامة البطولة سنويا.
وأوضح شاهين، أن البطولة تأتي في سياق نشاطات الجمعية المتنوعة رياضيا وشبابيا، إلى جانب نشاطها الرئيسي المتمثل في تقديم يد العون والمساعدة إلى العديد من الأسر الأردنية المحتاجة، بفضل الجهود الخيرة لسمو الأميرة عالية الطباع.

التعليق