انتقادات نيابية للإساءة للمسيحيين

تم نشره في الثلاثاء 13 آذار / مارس 2018. 11:42 صباحاً
  • نواب خلال جلسة سابقة - ( تصوير: أمجد الطويل)

عمان- الغد- انتقد النائب خالد رمضان خلال جلسة اليوم الثلاثاء، هجوم بعض الدعاة على المكوّن المسيحي في الأردن.

وقال رمضان إن العرب الأردنيين المسيحيين هم مكون أساسي في الأردن وليس أقلية وأن الربط بين المسيحية واليهودية يخدم العدو الصهيوني والشعب الفلسطيني مسيحيين ومسلمين، يخوضون معركة الأمة في فلسطين.

ولفت إلى أن القضية في الأردن ليست عيش مشترك وإنما مواطنة متساوية للجميع يحكمها الدستور، وفي هذا الوقت الصعب لا يجوز العبث بعقائد الناس فكلنا مواطنون في الدفاع عن الأردن، ويتوجب عدم الغمز باستخدام كلمة نصارى لأن في ذلك استفزاز لنا جميعا، والشعب بكل مكوناته هو من ناضل لبناء الأردن، والعبث في هذا الأمر هي الفتنة بعينها.

بدوره، قال رئيس المجلس عاطف الطراونة إن المسيحيين في الأردن عرب أقحاح، وهم موجودون في هذه البلاد قبل الإسلام، رافضا أي إساءة لهم.

التعليق