مزايا وعيوب "سامسونج جالاكسي S9"

تم نشره في الاثنين 19 آذار / مارس 2018. 01:00 صباحاً

برلين- تبدو هواتف سامسونج الفاخرة الجديدة كأنها جوهرة متلألئة بدون زوايا أو حواف، وتتشابه مع الموديلات السابقة باستثناء بعض التفاصيل البسيطة، ويأتي هاتف جالاكسي S9 الجديد بشاشة قياس 5.8 بوصات وذاكرة وصول عشوائي 4 جيجابايت، في حين يتمتع الموديل الأكبر S9+ بشاشة قياس 6.2 بوصة وذاكرة وصول عشوائي 6 جيجابايت.
وقامت الشركة الكورية الجنوبية بإصلاح خطأ التصميم في هاتفها جالاكسي S8 السابق؛ حيث كان المستخدم يضع إصبعه على فتحة العدسة عند الرغبة في إلغاء قفل الهاتف الذكي، ولذلك تم نقل موضع مستشعر بصمة الأصابع أسفل الكاميرا في هاتف سامسونج الجديد.
تطوير الكاميرا الرئيسية
وأجرت شركة سامسونج تحسينات على الهاتف الذكي جالاكسي S9 بامتياز، فإلى جانب رفع مستوى الأداء المعتاد، قامت الشركة الكورية الجنوبية بتطوير الكاميرا الرئيسية في جهاز S9، والتي تعمل حاليا بدقة 12 ميجابيكسل، مع إضافة كاميرا ثانية في الموديل الأكبر S9+ تعمل بدقة 12 ميجابيكسل أيضا، مع زووم بصري 2x، وتتيح الكاميرا إمكانية التقاط صورة رائعة، كما تعمل الكاميرا الثانية في جهاز S9+ على تصوير الأشياء البعيدة والتقاط صور بورتيريه أكثر جمالا.
ويعيب هاتف جالاكسي S9 التركيز الانتقائي بعض الشيء، غير أن فتحة العدسة الديناميكية تعد من المزايا المهمة؛ حيث يتم فتحها بقيمة f2.4 في ضوء النهار ومع الإضاءة الساطعة، ويتم التحويل إلى فتحة العدسة الثانية f1.5 في ظل ظروف الإضاءة السيئة، حتى يصل المزيد من الضوء إلى المستشعر، وتبدو الصور الليلية بشكل أفضل، ويتيح الوضع الاحترافي إمكانية ضبط جميع قيم التصوير يدويا.
وكان هاتف سامسونج جالاكسي S8 متقدما جدا في نواحي التصوير الفوتوغرافي، وبالمثل فإن الموديل الجديد S9 توارث هذه الصفات، مثل وظيفة التصوير بالحركة البطيئة السوبر؛ حيث يتمكن المستخدم في هذا الوضع من تسجيل مقاطع بطول 0.2 ثانية، ولكن بسرعة 960 صورة في الثانية، وهو ما يؤدي إلى إبطاء المشاهد ذات الحركات المتسارعة.
ويمكن لعشاق الرسائل الصوتية وتأثيرات الواقع المعزز الاستمتاع بوضع الكاميرا AR-Emoji؛ حيث يمكن إنشاء الرموز التعبيرية للرسالة، وإضافة قناع من تعابير الوجه عن طريق الكاميرا، بالإضافة إلى الشخصيات الأخرى مثل القطط الصغيرة والأرانب.
تطوير السماعة
ومن ضمن التحسينات الجديدة التي طرأت على الهاتف الذكي سامسونج جالاكسي S9 تطوير السماعة؛ حيث يمكن للمستخدم الاستمتاع بصوت الاستريو بفضل تقنية دولبي Atmos، كما يمكن استعمال الهاتف الذكي كنظام صوتي صغير أثناء التنقل.
ويأتي هاتف سامسونج الجديد مزودا بنظام تشغيل غوغل أندرويد 8 مع واجهة المستخدم المميزة من سامسونج، مع تخلي الشركة الكورية الجنوبية عن تثبيت برامج غير مفيدة بشكل مسبق، بغض النظر عن تطبيقات فيسبوك وكذلك حزمة برامج الأوفيس غير القابلة للإزالة.
وعند تشغيل الهاتف لأول مرة يتوافر للمستخدم مساحة تخزينية أقل من 50 جيجابايت، غير أنه يمكن زيادتها إلى ما يصل 400 جيجابايت مع الهاتف الذكي S9+ عن طريق بطاقات الذاكرة الخارجية Mikro-SD، ويعمل الهاتف الذكي بواسطة المساعد الرقمي سامسونج Bixby، كما يمكن للمستخدم أيضا استعمال المساعد الرقمي غوغل Assistant.
وعلى غرار الموديل السابق يشتمل الهاتف الذكي سامسونج جالاكسي S9 على زجاج على الجانب الأمامي والخلفي، ولذلك يتعين على المستخدم شراء غلاف حماية عند الرغبة في شراء هواتف سامسونج الجديدة.
إمكانية الإصلاح
وبالنسبة لإمكانية الإصلاح فقد أعطى موقع ifixit.com أربع نقاط من عشر لهاتف جالاكسي S9 الجديد، ولكن الجانب الإيجابي وجود العديد من الوحدات التركيبية بداخل الجهاز الجديد، وهو ما يسهل من عملية استبدال الأجزاء التالفة.-(د ب أ)

التعليق