اقتراح لتعديل آلية إدخال "السالفج" وإلغاء ضريبة الوزن

‘‘نقابة السيارات‘‘ تقترح تخفيض ضريبة "الهايبرد" إلى 30 %

تم نشره في الاثنين 19 آذار / مارس 2018. 01:00 صباحاً
  • معرض سيارات هايبرد في عمان - (تصوير: محمد مغايضة)

رداد ثلجي القرالة

عمان – قال رئيس نقابة وكلاء السيارات وقطع الغيار طارق الطباع إن "النقابة سوف تجتمع خلال الأسبوع الحالي مع وزارة المالية للحصول على رد الحكومة حول مقترحات النقابة بتخفيض الضريبة على مركبات الهايبرد من 55 % إلى 30 % إضافة إلى الغاء الضريبة على وزن المركبات الهجينة والبنزين".
يأتي هذا بعد لقاء سابق جمع النقابة مع المالية لمناقشة تخفيض الضريبة على مركبات الهايبرد بعد ان رفعتها الحكومة من 25 % إلى 55 % قبل شهر ونصف.
وبين الطباع في تصريح لـ"الغد" أن النقابة سوف تتسلم الرد من المالية حول مقترح إلغاء الضريبة المفروضة على وزن السيارات الهايبرد والبنزين إضافة إلى تسلم رد حول وضع آلية جديدة لدخول السيارات التي تعرضت لحوادث غرق أو حوادث سير في بلادها أو ما يعرف بـ"السالفج".
وأكد الطباع أن وجهات النظر بين القطاع والحكومة كانت متقاربة في الاجتماع السابق بشأن الضريبة على سيارات الهايبرد والرسوم المفروضة على وزن السيارات.
وكان الطباع ؛ أشار في السابق إلى أن النقابة اجتمعت الأسبوع الماضي مع وزير المالية لتقديم الاقتراحات والحلول التي تصب في مصلحة المواطن أولا، والتجار والحكومة، بدلا من الالية الحالية التي تفرض ضريبة على مركبات الهايبرد بنسبة 55 %  وضريبة على وزن المركبات تتراوح بين 1000 - 1500 دينار.
وأعرب الطباع عن تفاؤله باللقاء الأخير مع الحكومة، موضحا أن الوزير ملحس أبدى تفهمه واستعداد الحكومة لتبني حلول بديلة.
وأشار إلى أن إقبال المواطنين على شراء المركبات انخفض بشكل كبير جدا بسبب عدم قدرة المواطن على شراء مركبة بعد ارتفاع أسعارها.
وكانت الحكومة تمنح إعفاء ضريبي للسيارات الهجينة تخفض بموجبه نسبة الضريبة الخاصة على هذه السيارات إلى 25 % بدلا من 55 %، كما تخفض نسبة الضريبة على السيارات التي تشطب، مقابل استبدالها بسيارات "هايبرد" إلى 12.5 % بدلا من 40 % من القيمة.
أما وزن المركبة فكانت الحكومة قررت فرض ضريبة خاصة نوعية جديدة ولمرة واحدة عليها ومبلغ مقطوع ما بين 500 - 1500 دينار على سيارات الركوب سواء التي تعمل محركاتها بشكل كامل على البنزين او بشكل جزئي الهايبرد "هجينة" المستوردة حسب وزنها.

التعليق