وزير الشباب يستقبل سفيرة العراق في عمان

إشادة عراقية بجهود الأمير علي في رفع الحظر عن ملاعب الكرة

تم نشره في الاثنين 19 آذار / مارس 2018. 01:00 صباحاً
  • وزير الشباب يلتقي السفيرة العراقية في عمان أمس- (من المصدر)

عمان- الغد- أكد وزير الشباب بشير الرواشدة، أن الأردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين، دوما ما يدعم مواقف الأمة العربية والإسلامية، ويدافع عن قضاياها، وهو السباق في المبادرة بدعم وترسيخ دعائم الأمن والاستقرار في البلدان العربية الشقيقة.
وأضاف الرواشدة خلال لقائه في مكتبه أمس سفيرة الجمهورية العراقية لدى الأردن صفية السهيل، يرافقها عدد من رواد الحركة الرياضية في العراق ووفد من السفارة، بحضور أمين عام الاتحاد الأردني لكرة القدم سيزار صوبر، ومدير عام الصندوق الوطني لدعم الحركة الشبابية والرياضية عبدالرحمن العرموطي، أن سمو الأمير علي بن الحسين كان السباق في دعم القضايا الرياضية في الوطن العربي، لافتا إلى أن التنسيق في المجالات الرياضية والشبابية بين البلدين الشقيقين في أعلى مستوياته.
من جانبها، ثمنت السهيل الجهود التي بذلها سمو الأمير علي في رفع الحظر عن استضافة المباريات الدولية في ثلاث مدن عراقية، مبينة أن زيارة سموه إلى بغداد والبصرة، احدثت نقلة نوعية كرة القدم، وكان لها الأثر الكبير في نفوس الجهات الرسمية والجماهير العراقية، وقدمت السهيل نيابة عن الحكومة العراقية، ووزير الشباب والرياضة العراقي، ورواد الحركة الرياضية في العراق، الشكر والتقدير على الدعم الأردني التاريخي للعراق في مختلف المجالات.
وقالت السهيل: "نشعر بالسعادة للدعم الأردني لكرة القدم العراقية، برفع الحظر الجزئي عن الملاعب، متمنية رفع الحظر الكامل في المرحلة المقبلة، وهذا الإنجاز يحتم استدامة التعاون في المجالين الرياضي والشبابي، باعتبار ان الشباب هم اللبنة الاساسية لاعادة بناء الدولة العراقية".
وثمن رواد الحركة الرياضية العراقية اكرم سلمان وعامر جميل واحمد جاسم وثائر جسام، العلاقات التاريخية بين البلدين الشقيقين، لا سيما في مجال الرياضة والشباب، مثمنين جهود سمو الأمير علي في نقل الوجه الحضاري للعراق خلال لقاءاته وعمله نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، حيث كان الأثر الأكبر في جهود سموه في رفع الحظر، وتوحيد الشعب رياضيا وادخال البهجة في نفوسهم.
بدوره قال صوبر: "أن هذه المبادرة ليست بغريبة على الهاشميين، وأن رفع الحظر جاء بجهود حثيثة من سمو الأمير خلال زيارات سموه للاتحاد الولي لكرة القدم والاتحاد الآسيوي، وما كسبناه اليوم لا يقتصر على رفع الحظر بل الى التنسيق الدائم بين الأردن والعراق والعمل كفريق واحد".
وتلقت السهيل اتصالا هاتفيا من سمو الأمير علي، مهنئا خلاله بقرار الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا"، برفع الحظر عن استضافة الملاعب في 3 مدن للمباريات الدولية، مؤكدا دعم الأردن للاشقاء في العراق، ومعربا عن تمنيه بتحقيق رفع الحظر الكامل عن الملاعب العراقية في المرحلة المقبلة، داعيا سموه إلى دوام التعاون والتنسيق الكامل بين الجانبين، فيما نقلت السهيل خلال الاتصال رسالة شكر وتقدير من الحكومة العراقية ووزير الشباب والجماهير العراقية لسموه مؤكدة دوام التعاون المشترك وفتح آفاق جديدة للتعاون.

التعليق