‘‘الملكي‘‘ يعمّق علاقته بالألقاب الشطرنجية بلقبي ‘‘الدوري والكأس‘‘

تم نشره في الأربعاء 21 آذار / مارس 2018. 01:00 صباحاً
  • نائب رئيس اتحاد الشطرنج أحمد جرادات يسلم كأس الأردن الى فريق الشطرنج الملكي في حفل التتويج مؤخرا - (الغد)

مصطفى بالو

عمّان - علاقة وثيقة أقامها نادي الشطرنج الملكي مع الألقاب المحلية على مستوى أندية الدرجة الأولى" الكبار"، بعدما ظفر بلقب الدوري الذي استعاده مؤخرا من فريق الأرينا، واتبعه بلقب كأس الأردن، مجدّدا عهد احتكاره للألقاب المحليّة الشطرنجية، التي تقلّد ذهب ألقابها عبر مشوار طويل مع اللعبة باعتباره القطب الأوحد الذي يرفد المنتخبات الوطنية سنويّا بعدد من اللاعبين واللاعبات في جميع الفئات العمرية.
عراقة وألقاب
يعتبر نادي الشطرنج الملكي الذي يرأسه سمو الأمير محمد بن طلال من أول الأندية الشطرنجية التي أولت اللعبة اهتماما كبيرا، وأوجدت قاعدة متينة لها وقدّم أجيالا متعاقبة، أبدعت في حمل شعلة اللعبة وزيادة وهجها بألوان علم الوطن في المنافسات العربية والقارية، فضلا عن هيمنة أغلب لاعبي ولاعبات الفريق في مختلف الفئات العمرية على الألقاب المحلية على المستويين الفردي والجماعي، وجسّد مجلس إدارة النادي برئاسة رئيس الاتحاد نواف ارشيدات رؤى وتوجيهات سمو رئيس النادي، بخطط واقعية نقلت اللعبة إلى مصاف كبيرة على مستوى النادي والمنتخبات الوطنية، وفق خطة عمل مؤسسي بروح الفريق هدفت إلى الإنجاز باسم الوطن خارجيا، فعادت بعثة النادي من أولمبياد الشطرنج العربي في الشارقة، بعدد غير مسبوق من الميداليات الملوّنة.
"من النادي"
وأكّد ارشيدات، افتخار النادي بحصاد لاعبيه واحتكاره لألقاب الشطرنج المحلية، مؤكدا ان رئيس النادي سمو الأمير محمد بن طلال يصرّ على أن يكون "الملكي" في الطليعة تبعا لعراقته وتاريخه في رفد اللعبة والمنتخبات الوطنية، من خلال توجيه بوصلة العمل لضمان تحقيق ذلك، وأضاف: "يساعدنا تفهم المدربين واللاعبين لرسالة النادي الوطنية، وهو الفريق الذي يقدم تضحيات وانجازات كبيرة وأجيالا موهوبة، واستضاف أيضا بطولات عربية وقارية وحمل ميداليات ملوّنة فيها"، لافتا الانتباه لأهميّة تميّز الفرق الشطرنجية في النادي، بيد أن اتحاد الشطرنج يقف على مسافة واحدة من جميع الأندية.
أما عضو الاتحاد ومدير البطولات أسامة الربيع، فأكد ان نادي الشطرنج الملكي وجميع الأندية المحلية تعمل وفق توجيهات راعي الحركة الشطرنجية، مبينا ان السباق كان محموما في مسابقتي الدوري والكأس بين جميع الفرق، وتقلد الملكي الذهب والمهندسين الفضة والأمانة البرونز، منوّها الى خبرة وحنكة الفريق "الملكي" الذي يضم نخبة لاعبي المنتخب الوطني مثل سامي السفاريني، سمير منصور، رأفت عيسى، احمد السمهوري واحمد الخطيب، مشيدا باجواء التتويج الأسرية في نهائي بطولة الكأس، والتي تم الاشادة فيها بأصحاب الإنجازات الشطرنجية وانتهت بتسليم كأس البطولة من قبل نائب رئيس الاتحاد أحمد جرادات لنادي الشطرنج الملكي.

التعليق