براءة ريهام سعيد من تهمة "خطف الأطفال"

تم نشره في الخميس 22 آذار / مارس 2018. 02:52 مـساءً
  • ارشيفية

الغد- قضت محكمة جنايات مصرية ببراءة مقدمة البرامج ريهام سعيد وعدد من فريق إعداد برنامجها من تهمة التحريض على اختطاف أطفال.

وقضت المحكمة بمعاقبة عضوة واحدة بفريق الإعداد بالحبس لمدة عام مع إيقاف تنفيذ العقوبة.

كما قضت بحبس الخاطفين الاثنين 15 سنة، وإلزامهما بدفع تعويضات قيمتها 200 ألف جنيه، ومعاقبة متهم آخر بالسجن لمدة خمس سنوات.

وقال مصدر بمصلحة السجون إن سعيد ما زالت في سجن النساء بمنطقة القناطر الخيرية، وسوف تُرحل لمديرية أمن القاهرة فور وصول إخطار رسمي بالبراءة.

وكانت النيابة العامة المصرية قد وجهت إلى سعيد ومعدي البرنامج اتهامات بالتحريض على اختطاف أطفال، وبث وإذاعة أخبار كاذبة، وارتكاب جريمة بيع أطفال.

وباشرت النيابة العامة التحقيقات مع سعيد وعدد من أعضاء فريق إعداد برنامج "صبايا الخير" الذي تقدمه على شاشة فضائية خاصة، على خلفية اتهامهم بإعداد حلقة حول بيع واختطاف الأطفال، إذ تبين مشاركتهم في ارتكاب تلك الوقائع في الحقيقة.

وكشفت تحقيقات النيابة أن معدة البرنامج تواصلت مع عصابة لخطف وبيع الأطفال على أنها تريد شراء أطفال، واتفقت على دفع مبلغ 300 ألف جنيه للعصابة عن كل طفل، واتفقت على شراء طفلين.

وقالت معدة البرنامج إنها أبلغت وزارة الداخلية قبل الذهاب للخاطفين بيوم واحد. وعقب التنسيق والقبض على الخاطفين، وعودة الطفلين لأهلهما، فوجئت باتهام الخاطفين لها بأنها من حرضتهم على الخطف مقابل المبلغ المذكور.BBC

التعليق