NBA

جيمس ينقذ كافالييرز وعروض ووريورز المخيبة تتوالى

تم نشره في السبت 7 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً

لوس انجليس - أنقذ النجم المخضرم ليبروس جيمس (33 عاما) كليفلاند كافالييرز من الخسارة أمام واشنطن ويزاردز وقاده إلى الفوز 119-115 بتسجيله 33 نقطة بينها 13 في الربع الأخير ضمن دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، بينما توالت العروض المخيبة لحامل اللقب غولدن ستيت ووريورز قبيل انطلاق مباريات الـ "بلاي أوف".
وكان كافالييرز، بطل 2016 ووصيف العامين 2015 و2017، متخلفا بفارق 17 نقطة 87-104 قبل نهاية المباراة بسبع دقائق، قبل أن يؤدي جيمس، أفضل لاعب في الدوري أربع مرات، دور المنقذ بتسجيله ست نقاط متتالية، ويمرر كرة حاسمة ليسجل زميله جف غرين نقطتين، أضاف اليهما رودني هود رميتين حرتين.
وأتاحت هذه السلسلة لكافالييرز تسجيل عشر نقاط متتالية وتقليص الفارق. وساهم جيمس في ثمان من المحاولات التسع الاخيرة الناجحة لفريقه، أكان بالتسجيل مباشرة او عبر صناعة التمريرات.
وأنهى غرين المباراة مع 21 نقطة واضاف كيفن لاف 16 كليفلاند ايضا.
ويقدم جيمس المتوج بلقب الدوري ثلاث مرات (مرة مع كليفلاند ومرتين مع ميامي هيت)، على الرغم من تقدمه في السن، أحد أفضل مواسمه منذ انطلاق مسيرته، وكان قاب قوسين أو أدنى من تحقيق "تريبل دبل" لأنه أضاف إلى نقاطه الـ 33، 14 متابعة وتسع تمريرات حاسمة.
وأشاد مدرب واشنطن سكوت بروكس بجيمس بقوله "كما قلت قبل المباراة، سأردد الأمر ذاته الآن وعلى الأرجح للسنوات الخمس المقبلة، هو أفضل لاعب في هذا الدوري ويقوم بذلك كل أمسية، لا نرى لاعبين من أمثاله بشكل دوري".
أما أفضل مسجل في صفوف واشنطن فكان جون وول برصيد 28 نقطة و14 تمريرة حاسمة ليمنى فريقه بخسارته السابعة في آخر تسع مباريات. وضمن فريق العاصمة بلوغ الأدوار النهائية "بلاي أوف"، وهو يحتل حاليا المركز الثامن في ترتيب المنطقة الشرقية (آخر المراكز المؤهلة)، لكنه ما يزال يتنافس مع ميلووكي باكس السابع وميامي هيت السادس على من ينهي الموسم المنتظم في مركز أفضل من الآخرين.
وشهدت المباراة عودة مدرب كافالييرز تايرون لو إلى مقاعد اللاعبين الاحتياطيين للمرة الأولى منذ 17 آذار (مارس) عندما شعر بأوجاع في صدره في المباراة ضد شيكاغو بولز.
وضمن كليفلاند إنهاء الموسم العادي في المركز الثالث في ترتيب المنطقة الشرقية، خلف المتصدر تورونتو رابتورز وبوسطن سلتيكس الثاني، متقدما على فيلادلفيا سفنتي سيكسرز الرابع.
وفي مباراة ثانية، سجل الكرواتي بويان يوغدانوفيتش 28 نقطة وأضاف فيكتور أولاديبو 21، ليقودا انديانا بايسرز خامس المنطقة الشرقية، إلى فوز كبير على حامل اللقب غولدن ستيت 126-106.
وللمرة الأولى منذ موسم 2011-2012، نجح انديانا في حسم المباراتين اللتين خاضهما ضد ووريورز في الموسم العادي 2017-2018.
وأخرج مدرب غولدن ستيت ستيف كير خمسة لاعبين في الدقائق الخمس الاخيرة عندما كان فريقه متخلفا بفارق 21 نقطة بينهم كيفن دورانت الذي سجل 27 نقطة، علما أن الفريق ما يزال يفتقد نجمه ستيفن كوري المصاب.
وكانت الخسارة الـ 22 لووريرز في 79 مباراة (من أصل 82 في الموسم العادي)، ما يجعل من هذا الموسم الأسوأ لغولدن ستيت منذ تسلم كير تدريب الفريق في تموز (يوليو) 2014.
وقاد كير بلغ غولدن ستيت إلى الدور النهائي في المواسم الثلاثة الأخيرة.
وانتقد كير أداء لاعبيه بقوله "قبل أسبوع من بداية البلاي أوف، كان العرض الذي قدمناه مزريا.. أنا غاضب جدا. أشعر بالاحراج".
أضاف "أدرك جيدا ان هذه المباراة لا تعني شيئا في ما يتعلق بالتصنيف، لكن البلاي اوف ينطلق الأسبوع المقبل. كانت الجهود المبذولة محرجة".
واستمر غياب كوري، أفضل لاعب في الدوري مرتين، بسبب الاصابة في ركبته، الا ان عودته متوقعة خلال الدور الأول أو الثاني من البلاي أوف.
وعانى هيوستن روكتس متصدر المجموعة الغربية (64 فوزا و15 خسارة) والمرشح بقوة لاحراز اللقب هذا الموسم، للفوز على بورتلاند تريل بليزرز 96-94 بفضل 27 نقطة لكريس بول بينها سلة الفوز في الثانية الاخيرة.
واذا كانت البطاقات الثماني حسمت في الشرق، يبقى التنافس مفتوحا على على خمس بطاقات للبلاي أوف في المنطقة الغربية.
وخطا يوتا جاز خطوة في هذا الاتجاه، بفوزه الصريح على لوس انجليس كليبرز 117-95. ويحتل جاز المركز الرابع في منطقته متقدما بفارق فوزين على صاحب المركز التاسع.
في المقابل، حافظ دنفر ناغتس التاسع على آماله بفوزه على منافسه المباشر على احدى البطاقات مينيسوتا تمبروولفز 100-96، ليتساوى رصيد الفريقين عند 44 فوزا و35 خسارة.
وفي مباراة اخرى، فاز ميلووكي باكس على بروكلين نتس 111-119. -(أ ف ب)

التعليق