فيورنتينا يتعثر للمرة الأولى منذ وفاة أستوري

تم نشره في الأحد 15 نيسان / أبريل 2018. 05:01 مـساءً
  • لاعب فيورنتينا الراحل دافيدي استوري

 

روما - تعثر فيورنتينا للمرة الأولى منذ وفاة قائده دافيدي استوري، وذلك بتعادله مع ضيفه المتواضع سبال 0-0 الأحد في المرحلة الثانية والثلاثين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وتوفي استوري عن 31 عاما في أوائل آذار (مارس) الماضي نتيجة أزمة قلبية، وذلك عشية اللقاء مع اودينيزي في المرحلة 27 التي أرجئت بسبب هذه الفاجعة وسط حزن كبير في ايطاليا.

ومنذ ذلك الحين، خرج فيورنتينا منتصرا من مبارياته الخمس، آخرها السبت الماضي على روما خارج قواعده 2-صفر، يضاف اليها الانتصار الأخير قبل وفاة استوري أمام كييفو (1-0)، وهو أمر لم يحققه الفريق منذ 58 عاما.

لكن سبال الذي يقاتل لتجنب الهبوط، أوقف هذه السلسلة لفريق المدرب ستيفانو بيولي الذي اعتبر قبل أيام أن احترام اللاعبين لأستوري جعلهم يتحدون ويعملون بجهد أكبر، مضيفا لاذاعة "راي" الإيطالية "لطالما تمتع (استوري) برؤية مستقبلية وكان أكثر المؤمنين بمسارنا الجديد. بذل الكثير من المجهود لمساعدة رفاقه على التطور".

ورأى بيولي بعد الانتصار على روما في المرحلة السابقة أنه "بعد الفاجعة، اتحدنا كفريق. هؤلاء الشبان أظهروا قوة غير مألوفة بالطريقة التي واصلوا فيها العمل الذي تركه لنا دافيدي".

وعلى رغم أنه لم يدافع عن ألوان فيورنتينا سوى لثلاثة أعوام، كرس استوري بـ"قائدنا الى الأبد" من قبل النادي وجماهيره التي تأمل أن يساهم التعاضد بين اللاعبين في قيادة الفريق للمشاركة القارية الموسم المقبل، وهو يحتل حاليا المركز السابع بفارق نقطة عن ميلان السادس الذي يلعب لاحقا مع نابولي الثاني. - (أ ف ب) 

التعليق