العواملة يؤكد أهمية إصدار الأوراق والوثائق الأمنية غير القابلة للتزوير للجامعات

تم نشره في الاثنين 16 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً
  • مدير عام شركة أنتاجليو للطباعة الأمنية مازن العواملة (من المصدر)

عمان- الغد- أكد مدير شركة "أنتاجيلو" للطباعة الأمنية، مازن العواملة، أهمية إصدار الأوراق والوثائق الأمنية للجامعات، ومنها شهادات التخرج وسجلات العلامات والمصدقات والأوراق الثبوتية وأهميتها للجامعات وضرورة عملها بشكل أمني، بحيث يستحيل تزويرها وتزييفها من قبل القراصنة ولما له من أثر كبير جدا "على مخرجات التعليم في الوطن العربي".
جاء ذلك خلال مشاركة العواملة، بحضور مدير قسم التصميم، معن العواملة، في ورقة عمل نقاشية وحوارية في المؤتمر السابع والثلاثين للمنظمة العربية للمسؤولين عن القبول والتسجيل للجامعات العربية والمنعقد في القاهرة وحضور أكثر من 200 جامعة من جميع الدول العربية وبرعاية مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا في فندق الماريوت قصر النيل في الفترة من 3-5 ابريل (نيسان) الحالي.
وفي محاضرته، أكد العواملة أهمية عمل منظومة متكاملة لعمل الوثائق بشكل أمني ومحمي من التزوير وهذا ليس فقط للجامعات.
وأشار العواملة، إلى خطورة تزوير الأوراق والوثائق الحكومية بشكل عام ومدى خطورة تزويرها وضررها على عجلة الاقتصاد، لما له من أثر كبير على سمعة وهبية وثائق الدولة، وكذلك عمل الوثائق بشكل آمن ومحمي من التزوير ولما له من أثر كبير في حماية الاقتصاد الوطني من خسائر مالية كبيرة جدا.
وأشار العواملة إلى بعض الخسائر المادية الكبيرة والتي تقدر بمئات الملايين لبعض الدول العربية، ومنها السعودية والكويت والأردن ومصر وغيرها من الدول.
وبين أهمية ربط الوثائق الأمنية بالنظام الإلكتروني الخاص بالطباعة الأمنية وبالبرنامج الأمني حتى يتم تجفيف جميع منابع التزوير والتزييف بشكل عام وتحقيق الأمن الورقي والإلكتروني لجميع وثائق الدولة.
وفي نهاية المحاضرة، تسلم العواملة جائزة تكريم مقدمة من مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا على هذه الورقة النقاشية.

التعليق