"جمعية المصدرين" تنظم مشاركة أردنية في معرض كندا الغذائي

تم نشره في الاثنين 16 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً

عمان- الغد- تنظم جمعية المصدرين الأردنيين، بالتعاون مع هيئة الاستثمار المشاركة الأردنية، بمعرض سيال الغذائي الذي سيقام يوم الثاني من الشهر المقبل بمدينة مونتريال الكندية.
وقال رئيس الجمعية، المهندس عمر أبو وشاح، في بيان صحفي، أمس "إن 12 شركة أردنية تعمل في مجال الغذاء ستشارك في أعمال المعرض الذي تقدر المساحة للجناح الأردني فيه حوالي 100 متر مربع"، مؤكدا أن المشاركة في أعمال هذا المعرض تأتي للعام السابع على التوالي وبدعم من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية (USAID) وتتميز بمشاركة 5 سيدات أعمال من مختلف مناطق المملكة لتشمل مادبا والسلط.
وبين أن مشاركة سيدات الأعمال تأتي بدعم من جمعية المصدرين إدراكا للدور المهم الذي تمارسه المرأة في مجال الصناعة وضرورة تقديم العون لسيدات الأعمال لمساعدتهن في ارتياد الأسواق التصديرية، موضحا أن المعرض الذي يحظى بتواجد لشركات عالمية يمثل فرصة للشركات الأردنية للتعرف على شركاء تجاريين جدد على مستوى العالم وفتح أسواق جديدة.
وعبر عن أمله أن تسهم المشاركة الأردنية بأعمال المعرض في تحقيق نتائج إيجابية من خلال الترويج للصناعة الوطني والسعي الى عقد الصفقات التجارية، مشيرا الى أن الجمعية ستقوم على هامش المعرض بتنظيم زيارات لأعضاء الوفد الأردني لمتاجر ومؤسسات تستورد أغذية من دول الشرق الأوسط، إضافة إلى تنظيم لقاءات مع رجال أعمال كنديين يرغبون في استيراد المنتجات الأردنية.
وأضاف أبو وشاح "تأتي أهمية السوق الكندي لارتباط الأردن مع كندا باتفاقية تجارة حرة؛ حيث إن جميع المنتجات الأردنية التي يتم تصديرها إلى كندا لا تدفع أي رسوم جمركية".
يذكر أن الجمعية تشارك في المعرض بشكل مستمر منذ العام 2012 بهدف فتح أسواق تصديرية جديدة أمام المنتجات الأردنية.
وقالت إحدى سيدات الأعمال المشاركة بالمعرض بدعم من الجمعية، ضحى أبو الراغب وتمتلك مصنع شوكولاته، إن المشاركة في المعارض تشكل فرصة حقيقية لترويج المنتجات الوطنية التي شهدت تطورا كبيرا خلال السنوات الماضية من حيث الجودة والسعر والمنافسة، إضافة الى الاطلاع عن قرب على آخر التطورات التي شهدت صناعة الأغذية، إضافة الى إيجاد مستوردين للمنتجات الوطنية.
وثمنت دور الجمعية في دعم مشاركة سيدات الأعمال في المعارض الخارجية، ما يعكس إدراكها لأهمية دور سيدات الأعمال في المشاركة في النشاط الاقتصادي، مشيرة الى أن المشاركة في معرض كندا تشكل فرصة للاستفادة من اتفاقية التجارة الحرة الموقعة بين البلدين.
ووقع الأردن وكندا في 28 حزيران (يونيو) 2009، أربع اتفاقيات تعاون ثنائي بهدف تأسيس علاقات اقتصادية مميزة في مختلف المجالات، خصوصا التجارية منها، وتشمل الاتفاقيات؛ اتفاقية للتجارة الحرة وثلاث اتفاقيات تعاون في مجالات الاستثمار والعمل والبيئة.
وتسهم اتفاقية التجارة الحرة في رفع مستوى التبادل التجاري على مستوى السلع بين البلدين، إلى جانب إيجاد فرص تصديرية جديدة للمنتجات الأردنية في الأسواق الخارجية من خلال ما تسمح به من إمكانية تكامل المنشأ مع الدول التي ترتبط مع كل من الأردن وكندا باتفاقيات تجارة حرة.

التعليق