حاضنة أمنية لريادة الأعمال تقيم حوارا مفتوحا حول "كيفية التعامل مع وسائل الإعلام"

تم نشره في الاثنين 16 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً
  • جانب من فعاليات شركة أمنية -(من المصدر)

عمان- أقامت حاضنة أمنية لريادة الأعمال The Tank، أمس، حوارا مفتوحا حول كيفية التعامل مع وسائل الإعلام نظمه مركز "إمداد للإعلام".
وهدفت الورشة التي قدّمها وزير الإعلام الأسبق ورئيس مركز "إمداد للإعلام"، نبيل الشريف، إلى التعريف بالمهارات اللازمة للتعامل مع وسائل الإعلام المختلفة (صحف، راديو، تلفزيون، وسائل التواصل الاجتماعي، والمواقع الإلكترونية) بحضور ومشاركة من رئيس قسم التسويق لشركة "أمنية"، زيد ابراهيم.
كما تحدثت في ورشة العمل المدربة والأخصائية في الإعلام المجتمعي، هديل شحادة، التي أشارت إلى عدد من الأساليب والطرق حول كيفية تفاعل والتعامل مع القضايا التي تطرح عبر وسائل التواصل الاجتماعي. وتعرف المشاركون في ورشة العمل على قواعد التعامل مع وسائل الإعلام وكيفية صياغة الرسائل الصحيحة وطرق التحضير الجيد للمقابلات الصحفية والإعلامية والتحضير النفسي والمعلوماتي لهذه المقابلات.
وأشار زيد إبراهيم إلى أهمية دور وسائل الإعلام المختلفة في تسليط الضوء على قضايا المجتمع وتحديد أولوياته، لافتا إلى أن هذه الوسائل شهدت اهتماما متزايدا في ظل ثورة الإنترنت وثورة التكنولوجيا وظهور أنواع جديدة من الإعلام مثل مواقع التواصل الاجتماعي والصحفي المواطن وغيرها.
وأكد إبراهيم ضرورة تعرف الشركات ومؤسسات القطاع الخاص على المهارات اللازمة للتعامل مع وسائل الإعلام بما يضمن إيصال رسائل هذه الشركات وعرض أهدافها وبرامجها للمواطنين بطريقة حيادية وموضوعية، تجنبا للإشاعات وما تحدثه من آثار سلبية في النسيج المجتمعي.
وأثنى إبراهيم على دور ورسالة مركز "إمداد للإعلام"، الذي يعد منظمة غير ربحية، في عقد دورات متقدمة في مجال الاتصال والعلاقات العامة للشركات بهدف تحسين تواصلها مع الجمهور وإطلاعه على خدماتها المختلفة بكفاءة واقتدار.
ومن جانبه، قدم رئيس مركز "إمداد للإعلام"، نبيل الشريف، خلال ورشة العمل التي استمرت يوما كاملا، تعريفا بوسائل الإعلام، وأشكال التعامل بين الشركات والمؤسسات ووسائل الإعلام وكيفية التحضير المعلوماتي والنفسي للمقابلات والتحضير للمؤتمرات الاعلامية والصحفية، إلى جانب طرق التعامل مع الملاحظات السلبية أو الإيجابية لأداء هذه الشركات.

التعليق