عشاق السينما في "هوليوود" ينعون المخرج فورمان

تم نشره في الاثنين 16 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً
  • المخرج ميلوش فورمان-(أرشيفية)

لندن- نعى عشاق الأفلام السينمائية، المخرج ميلوش فورمان، الذي فاز بجوائز أوسكار عدة عن فيلميه "وان فلو أوفر ذا كوكوز نيست" و"أماديوس".
وكان المخرج، المولود في التشيك، الذي رحل عن عمر ناهز 86 عاما، واحدا من عدد محدود من المخرجين الأجانب الذين حظوا بنجاح تجاري وقبول كبير لدى النقاد في هوليوود.
وفاز فيمله "وان فلو أوفر ذا كوكوز نيست"، بطولة جاك نيكلسون، بخمس جوائز أوسكار العام 1976، بينما فاز "أماديوس" بثماني جوائز أوسكار العام 1984.
وكان المخرج إدجر رايت من بين أولئك الذين نعوا فورمان، وقال "إن الراحل وثّق لصورة القلب الثائر والروح الإنسانية".
وكتب رايت على "تويتر"، أن فورمان كان "مخرجا عظيما" وأنتج "قائمة هائلة من الأفلام".
وضمت قائمة أفلامه باللغة الإنجليزية "الشعب ضد لاري فلينت" العام 1996 الذي رشحه للمرة الثالثة للفوز بجائزة أوسكار لأفضل مخرج، وكذلك فيلمه "رجل على القمر" العام 1999.
ووصف الممثل أنطونيو بانديراس، الذي قال إنه استهلم كثيرا من فورمان كي يصبح ممثلا عندما شاهد فيلمه الموسيقي "هير" العام 1979، بأنه "عبقري في التصوير السينمائي، وخبير في رسم الحالة الإنسانية".
وولد فورمان في تشيكوسلوفاكيا العام 1932، وأصبح يتيما عندما قتلا والداه في معسكرات الموت النازية خلال الحرب العالمية الثانية.
وحقق فورمان شهرة كبيرة كشخصية رائدة في صناعة السينما الجديدة في التشيك خلال فترة الستينيات، لكنه انتقل إلى الولايات المتحدة عندما اجتاحت القوات الروسية بلاده العام 1968.
وحظي عمله الأول في الولايات المتحدة، "تيكينغ أوف" العام 1971، بنجاح مهم، لكن فيلمه التالي، "وان فلو أوفر ذا كوكوز نيست"، ثبت قدم فورمان في هوليوود.
واحتل الفيلم مكانة بارزة في قائمة أكثر الأفلام من حيث الإيرادات العام 1975 بأكثر من 100 مليون دولار، وأصبح ثاني فيلم في التاريخ يفوز بجوائز أوسكار لأفضل تصوير ومخرج وممثل وممثلة وسيناريو.
ولعب دور البطولة في الفيلم نيكلسون الذي كانت تدور أحداثه حول رجل يواجه النظام في مؤسسة للصحة النفسية، وكان الفيلم عن رواية للكاتب الأميركي كين كيسي.
وقال فورمان ذات مرة: "بالنسبة لي لم يكن مجرد عمل أدبي، بل حياة حقيقية، الحياة الذي عشتها في تشيكوسلوفاكيا بداية من مولدي العام 1932 حتى 1968".
وبعد فيلمه "فالمنت" العام 1989، أخرج فورمان فيلمه "الشعب ضد لاري فلينت" بالاشتراك مع فريق الممثل الأميركي وودي هارلسون.
وبعد ثلاث سنوات، اختار فورمان جيم كاري لبطولة فيلم "رجل على القمر"، الذي يصور السيرة الذاتية للمثل الكوميدي أندي كوفمان.
وعندما كُرّم فورمان بجائزة الإنجاز مدى الحياة من رابطة المديرين الأميركية العام 2012، قال رئيس الرابطة، تايلور هاكفورد، إنه "وجد عالمية الخبرة الإنسانية في كل قصة" لفورمان.
وتزوج فورمان من الممثلتين جانا بريجشوفا وفيرا كريسادلوفا وأنجب من الأخيرة ولدين توأمين.
وفي العام 1999، تزوج من الكاتبة السينمائية مارتينا زوربيلوفا، التي أنجبا منها كذلك توأمين، أندرو وجيمس، تيمنا بأندي كوفمان وجيم كاري.
وتوفي فورمان، الجمعة الماضي في الولايات المتحدة بعد فترة قصيرة من المرض، حسب ما قالت زوجته مارتينا لوكالة الأنباء التشيكية "سي تي كيه".
ونعته زوجته قائلة "إن رحيله كان هادئا، وكان محاطا دائما بأسرته وأصدقائه".-(بي بي سي)

التعليق