واشنطن تشتبه بأن روسيا "عبثت" بموقع الهجوم في دوما

تم نشره في الاثنين 16 نيسان / أبريل 2018. 06:32 مـساءً
  • أحد مشاهد الدمار في دوما- (أرشيفية)

لاهاي- قال المندوب الاميركي لدى منظمة حظر الاسلحة الكيميائية الاثنين ان روسيا قد تكون زارت موقع الهجوم المفترض بالغاز السام في بلدة دوما السورية "وعبثت" بالادلة.

واضاف المندوب كين وارد خلال جلسة طارئة تعقدها المنظمة "حسب فهمنا، قد يكون الروس زاروا موقع الهجوم".

واضاف في كلمته التي تلقت فرانس برس نسخة منها "نشعر بالقلق ازاء احتمال ان يكونوا عبثوا به لاحباط جهود بعثة تقصي الحقائق التابعة للمنظمة لاجراء تحقيق فعال".

وقال ان ذلك في حال ثبوته، سيثير "أسئلة جدية" حول قدرة بعثة تقصي الحقائق على القيام بعملها.

والتقى المجلس التنفيذي للمنظمة خلف ابواب مغلقة لمناقشة هجوم مفترض في دوما اودى بأربعين شخصا.

ودعا المندوب الهيئة المكونة من 41 عضوا الى "إدانة الحكومة السورية بسبب حكمها بالارهاب الكيميائي والمطالبة بمحاسبة دولية للمسؤولين عن هذه الهجمات الشنيعة".

كما حض سورية على "انهاء هذه المهزلة" و "الوقف الفوري" لمثل هذه الهجمات و"الاعلان فوراً وتفكيك كل جوانب برنامجها للاسلحة الكيميائية".(أ ف ب)



التعليق