الفايز: الأردن الأكثر تضررا بأزمات المنطقة

تم نشره في الثلاثاء 17 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً
  • رئيس مجلس الأعيان فيصل الفايز خلال لقائه الأميرة الرومانية أمس.-(بترا)

عمّان – دعا رئيس مجلس الاعيان فيصل الفايز، لضرورة تعزيز العلاقات بين المملكة ورومانيا والبناء عليها لما فيه مصلحة البلدين والشعبين الصديقين.
وثمن خلال استقباله أمس سمو الاميرة مارجريتا الوصية على عرش رومانيا، وسمو الامير رادو، والوفد البرلماني المرافق لهما، المستوى الرفيع الذي وصلت اليه العلاقات الاردنية الرومانية في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية.
وأشار بحضور النائب الثاني لرئيس مجلس الاعيان العين سمير الرفاعي ومساعدي الرئيس العين منير صوبر والعين ياسرة غوشة، ورئيس اللجنة المالية والاقتصادية في المجلس العين رجائي المعشر، الى ان الاردن يشكل انموذجا للاستقرار في المنطقة، واستطاع تجاوز الاوضاع الراهنة في المنطقة بحكمة جلالة الملك عبدالله الثاني ووعي المواطن.
وبين ان الأردن كان الأكثر تضررًا جراء الأزمات السياسية والأمنية في المنطقة، فهو يستقبل على أرضه نحو 3ر1 مليون لاجئ سوري، قدم لهم الخدمات والرعاية اللازمة، رغم شح موارده وشح المساعدات الدولية، فما قدمه الاردن للاجئين السوريين منذ بداية الازمة وحتى نهاية العام الماضي، تجاوز 3ر10 مليار دولار، في حين لم يتلق مساعدات لرعاية اللاجئين، الا ربع هذا المبلغ، الامر الذي رتب عليه تداعيات اقتصادية كبيرة، اثرت على حياة المواطنين المعيشية، وساهمت في زيادة المديونية.
ودعا رومانيا لزيادة استثماراتها في الأردن، والعمل مع دول الاتحاد الاوروبي لزيادة المساعدات المقدمة للأردن، على أن يوجه جزء منها، لدعم خزينة الدولة بشكل مباشر.
وتناول اللقاء الذي حضره السفير الروماني لدى المملكة، مجمل الاوضاع الراهنة في المنطقة، وسبل تعزيز التعاون الثنائي وتنميته بين البلدين الصديقين.
 وعبرت الاميرة مارجريتا، عن سعادتها بزيارة الاردن، مؤكدة اهمية العلاقات القائمة بين رومانيا والاردن في مختلف المجالات، خاصة الثقافية والاعداد الكبيرة من الطلبة الاردنيين الدارسين في الجامعات الرومانية المختلفة، داعية لتعزيزها.-(بترا)

التعليق