مهرجان ‘‘اليد الشاطئية‘‘ يحقق أهدافه والدرك يتوج باللقب

تم نشره في السبت 21 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً
  • رئيس الاتحاد (يسار) يسلم كأس البطولة الى امين عام الاتحاد الرياضي لقوات الدرك أمس- (من المصدر).

بلال الغلاييني

عمان – حمل مهرجان كرة اليد الشاطئية، الذي اقامه اتحاد اللعبة على مدار يوم أمس، عناوين عديدة حول هذه اللعبة والمستقبل الذي ينتظرها، نظرا لخصوصيتها والتشويق الذي يصاحب العابها الفنية، ولعل النجاح الكبير الذي خرج به المهرجان دليل أكيد على العناية الكبيرة التي تحظى بها هذه اللعبة من قبل القائمين عليها، وعلى رأسها مجلس ادارة الاتحاد الذي لم يبخل في تقديم الدعم والرعاية للمهرجان، وما زاد من معنويات الاتحاد في امداد هذه اللعبة بالدعم الاقبال الجماهيري الذي حضر المهرجان واللقاءات التي أقيمت على ملعب الأميرة آية بنت الفيصل بمدينة الحسين للشباب.
وأكد رئيس الاتحاد د. تيسير المنسي، الدعم والعناية الكبيرة التي يقدمها وسيقدمها الاتحاد لهذه اللعبة التي تحتل مكانة جيدة لدى محبيها ومتابعيها، موضحا أن المرحلة المقبلة ستشهد اقامة العديد من النشاطات والبطولات التي تسهم في تطوير مستواها الفني، في الوقت الذي شدد فيه المنسي على دور الأندية والمؤسسات المحلية في رعاية اللعبة وممارستها.
رئيس لجنة كرة اليد الشاطئية بالاتحاد د. معتصم الخطاطبة، أكد أن فكرة اقامة المهرجان تنصب حول تنشيط اللعبة التي غابت فترة طويلة عن ملاعبنا، وأن لقاءات البطولة حملت في طياتها التشويق والمتعة مثلما سيطرت الروح الرياضية العالية على كافة اللقاءات. واسفرت البطولة، حسب ما افضى به مدير البطولة سليم العياصرة، عن فوز فريق قوات بالمركز الأول بعد فوزه في المباراة النهائية على قوات الدرك بنتيجة 2-0، وحل فريق جرش بالمركز الثالث، وجاء فريق المنطقة العسكرية الشمالية بالمركز الرابع. وفي الدور الأول للبطولة، فاز فريق قوات الدرك على الجامعة الأردنية 2-0، وبلدية اربد على جامعة مؤتة 2-0، وجرش على القدس 2-0، والمنطقة العسكرية الشمالية على القوقازي 2-0، وقوات الدرك على جرش 2-0، وبلدية إربد على المنطقة العسكرية الشمالية 2-0.

التعليق