"داعش" يهدد باستهداف مراكز الاقتراع بالانتخابات العراقية

تم نشره في الثلاثاء 24 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً

بغداد - توعد تنظيم "داعش" في تسجيل صوتي باستهداف مراكز الاقتراع والناخبين خلال الانتخابات البرلمانية المرتقبة في العراق في 12 أيار/مايو المقبل.
وفي رسالة صوتية على تطبيق تلغرام، توجه المتحدث باسم التنظيم المتطرف أبو حسن المهاجر إلى السنة لثنيهم عن المشاركة في أول انتخابات برلمانية تجري بعد إعلان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي دحر المتطرفين.
وقال إن "حكومة الحشد الرافضي الإيراني في العراق مقبلة على ما يسمونه انتخابات، فكل من يسعى في قيامها بالمعونة والمساعدة فهو متول لها ولأهلها، وحكمه كحكم الداعين إليها والظاهرين إليها".
وأضاف المهاجر "إنا نحذركم يا أهل السنة في العراق، من تولي هؤلاء القوم وإن مراكز الانتخاب ومن فيها هدف لأسيافنا. فابتعدوا عنها واجتنبوا السير بقربها".
وقال التنظيم إنه سيهاجم مراكز الاقتراع وإن أي مشارك في الانتخابات سيعتبر "كافرا".
وكان مسؤولون عراقيون قالوا إن مراكز الاقتراع ستخضع لحراسة مشددة.
من ناحية أخرى، أفادت اللجنة الأمنية العراقية بمحافظة البصرة امس، بمصرع مدني جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات الحروب في منطقة حدودية تقع ضمن قضاء شط العرب.
وقال رئيس اللجنة جبار الساعدي - في تصريحات لقناة "السومرية" الإخبارية - إن مدنيا لقي مصرعه بانفجار لغم أرضي من مخلفات الحروب، مبينا أن "الحادث وقع في منطقة الشلامجة الحدودية ضمن قضاء شط العرب"، ولفت إلى أن "القتيل كان يقوم بالبحث عن مواد معدنية من النحاس والألومنيوم عند وقوع الحادث".
من جانب آخر، أكدت مصادر عراقية أن القوات الأمنية قطعت شارع مطار المثنى وسط بغداد، بعد الاشتباه بوجود سيارة مفخخة، مضيفة "أن القوات طوقت المكان، للتأكد من السيارة".
يذكر أن العاصمة بغداد تشهد تفجيرات بسيارات مفخخة وعبوات وأحزمة ناسفة، إضافة إلى هجمات متفرقة تستهدف المدنيين وعناصر الأجهزة الأمنية في مناطق متفرقة منها. - (وكالات)

التعليق