إصابة تشامبرلاين قد تبعده حتى نهاية الموسم والمونديال

تم نشره في الأربعاء 25 نيسان / أبريل 2018. 09:44 صباحاً
  • تشامبرلاين بين أيدي الأطباء بعد تعرضه للإصابة

الغد- ذكر مدرب نادي ليفربول الإنجليزي لكرة القدم، الألماني يورغن كلوب، أن الإصابة التي تعرض لها لاعب الوسط الدولي الإنجليزي أليكس أوكسلايد-تشامبرلاين، قد تبعده عن الملاعب حتى نهاية الموسم، وربما عن نهائيات المونديال.

وأصيب أوكسلايد-تشامبرين في ركبته اليمنى، وخرج على حمالة خلال مباراة ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، التي فاز فيها فريقه ليفربول على روما الإيطالي 5-2، الثلاثاء، في ليفربول، قبل شهرين من مونديال 2018 في روسيا.

وصرح كلوب في مؤتمر صحافي بعد المباراة: "كامل الجهاز الطبي للفريق قلق قبل إجراء الصور المقطعية. يمكنكم في هذه الحالة أن تتصوروا (...)، لا سيما أن الموسم لم يعد طويلا".

وردا على سؤال حول احتمال انتهاء موسمه، أجاب المدرب الألماني: "يقولون نعم. إذا رأيتموني غير باسم، فلهذا السبب. لقد خسرنا لاعبا ممتازا هذا المساء"، مستدركا: "لكني شخص إيجابي دائما، وقد يكون شكلي سيئا الآن".

وأصيب أوكسلايد-تشامبرلاين (24 عاما) في ركبته اليمنى بعد مرور ربع الساعة الأول من الشوط الأول، خلال اشتراك مع مدافع روما الصربي ألكسندر كولاروف، وبدأ يتلوى من الألم، مما دفع المسعفين إلى طلب استبداله فورا، فحل محله الهولندي جورجينو فينالدوم (18).

ويعتبر أوكسلايد-تشامبرلاين من العناصر الأساسية في تشكيلة مدرب المنتخب الإنجليزي غاريث ساوثغيت، وقد تحرمه الإصابة من المشاركة في نهائيات المونديال الذي تستضيفه روسيا من 14يونيو ولغاية 15 يوليو.-(سكاي نيوز عربية)

التعليق