باخرتان تحملان 3026 سائحا ترسوان بالعقبة اليوم

تم نشره في الخميس 26 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً
  • مدينة العقبة (أرشيفية)

أحمد الرواشدة

العقبة - ترسو على أرصفة ميناء العقبة صباح اليوم باخرتان سياحيتان على متنهما 3026 سائحا لزيارة العقبة ووادي رم والبتراء، بحسب مفوض السياحة والتنمية الاقتصادية في سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة شرحبيل ماضي.
وأشار ماضي إلى أن الباخرة السياحية الأولى تصل في ساعة مبكرة من صباح اليوم تقل على متنها (2800) يتوجه منهم (1055) سائحا لزيارة مدينة البتراء الأثرية، فيما سيتوجه (380) سائحا إلى وادي رم لزيارة منطقة رم ومحميتها، في حين تحمل الباخرة الثانية التي تصل مباشرة بعد الأولى بفارق زمني بسيط على متنها (226) سائحا.
وبين ماضي أن سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة حرصت على توفير باصات في منطقة رسو كل من الباخرتين لتسهيل دخول السياح إلى مدينة العقبة، حيث تتواجد باصات على مدار الساعة، لنقل السياح إلى وجهاتهم المختلفة سواء داخل المدينة أو التوجه إلى أطراف المثلث الذهبي رم والبتراء، مؤكداً أن موانئ العقبة تستقبل خلال الموسم السياحي الحالي أكثر من 22 باخرة سياحية تحمل على متنها 50 ألف سائح من مختلف الجنسيات الأوروبية، لزيارة أضلاع المثلث الذهبي العقبة - وادي رم – البتراء.
وقال ماضي إن شهر نيسان (ابريل) سيشهد وصول أربعة عشر باخرة سياحية، فيما يكتمل وصول كافة السفن السياحية وعددها 21 باخرة بنهاية شهر أيار(مايو) المقبل، ثم تتوقف حركة البواخر السياحية حتى شهر تشرين الأول من العام الحالي لتبدأ مجددا.
وأكد أن وصول آلاف السياح عن طريق البواخر منذ بداية العام، عمل على تحريك النشاطين الاقتصادي والسياحي في العقبة، بالإضافة إلى زيارة المواقع الأثرية في كل من العقبة والبتراء، بما يساهم بشكل كبير في الترويج والتعريف بشكل أكبر بالمنتج السياحي الأردني الفريد من نوعه في المنطقة، وما يحتويه من كنوز أثرية وسياحية.
ونوه إلى أن سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، تقوم بتسهيل كافة الإجراءات التي من شأنها تسهيل دخول الباخرة وخروجها من وإلى الميناء، وتسهيل دخول السياح إلى العقبة وإلى مقاصدهم السياحية الأخرى في رم والبتراء.

التعليق