البيت الأبيض: سنكون هناك إذا أرادت كوريا الشمالية حضور القمة

تم نشره في الخميس 17 أيار / مايو 2018. 08:09 مـساءً
  • الرئيسان الأميركي دونالد ترامب والكوري الشمالي كيم جونغ أون - (أرشيفية)

واشنطن- أعلنت الولايات المتحدة الخميس انها مستعدة للمضي قدما في القمة المقررة في حزيران/يونيو المقبل بين الرئيس الاميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ اون، معيدة الكرة الى ملعب بيونغ يانغ بعد تلويحها بالغائها.

وقالت المتحدثة باسم البيت الابيض سارة ساندرز "اذا اراد الكوريون الشماليون عقد اللقاء، سنكون هناك"، مضيفة ان جدول مواعيد البيت الابيض لم يتغير.

وتابعت ساندرز ان "الرئيس مستعد وسيكون جاهزا للقاء، ونحن مستمرون في هذه المرحلة بالمضي قدما في الاستعدادات".

وبعد اسابيع من التقارب الدبلوماسي هددت بيونغ يانغ الثلاثاء بشكل مفاجئ بالانسحاب من القمة المقررة في 12 حزيران/يونيو، ملقية باللوم على مطالب الولايات المتحدة "بتخل أحادي عن السلاح النووي".

وقالت وكالة الأنباء الرسمية الكورية الشمالية في بيان حاد اللهجة "إذا ما حاولت الولايات المتحدة حشرنا وإرغامنا على التخلي عن السلاح النووي من جانب واحد، فلن نكون مهتمين بحوار من هذا النوع".

واضافت ساندرز "هم وجهوا الدعوة. اذا ارادوا اللقاء نحن مستعدون".(أ ف ب) 

التعليق