واشنطن تندد بالانتخابات في فنزويلا وتعتبرها "غير شرعية"

تم نشره في الأحد 20 أيار / مايو 2018. 03:21 مـساءً - آخر تعديل في الأحد 20 أيار / مايو 2018. 05:02 مـساءً
  • الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو

واشنطن - اعتبرت الولايات المتحدة ان الانتخابات الرئاسية التي تجري الاحد في فنزويلا ليست شرعية، ودعت الى تمكين الفنزويليين من انتخاب ممثليهم في اجواء من الحرية والنزاهة.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الاميركية هيذر نويرت "ان المسماة انتخابات التي تجري اليوم في فنزويلا ليست شرعية".

واضافت في تغريدة على موقع تويتر "ان الولايات المتحدة تقف الى جانب الدول الديموقراطية عبر العالم التي تدعم الفنزويليين وتدعم حقهم بانتخاب ممثليهم عبر انتخابات حرة ونزيهة".

وكانت الولايات المتحدة دعت مرارا الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو الى عدم اجراء هذه الانتخابات التي يريد منها ضمان ولاية جديدة، وتجري وسط مقاطعة المعارضة.

من جهة ثانية اعلنت وزارة الخزانة الاميركية انها فرضت عقوبات على نحو عشرين شركة بينها 16 تتخذ من فنزويلا مركزا، وثلاثة اشخاص بينهم مدير جهاز الاستخبارات المالية الفنزويلي.

ودعي نحو عشرين مليون فنزويلي للمشاركة في هذه الانتخابات الرئاسية المبكرة التي يعتبر فيها فوز مادورو مضمونا، مع ان 75% من الفنزويليين يعارضون طريقة حكمه بسبب ازمة اقتصادية خانقة تضرب البلاد وتتسبب ايضا بنقص في الكهرباء والادوية ومواد حيوية اخرى. (أ ف ب)

 

التعليق