قراءة في أرقام أبطال الدوريات الأوروبية الخمسة

سيتي يحقق أعلى النقاط والباريسي الأقوى هجوما ويوفنتوس دفاعا

تم نشره في الجمعة 25 أيار / مايو 2018. 12:00 صباحاً
  • لاعبو مانشستر سيتي يرفعون كأس الدوري الإنجليزي الممتاز -(أرشيفية)

تيسير محمود العميري

عمان- انتهى الموسم الكروي الأوروبي وتوج أبطال أبرز 5 دوريات هناك.. وحدهما بايرن ميونيخ الألماني ويوفنتوس الايطالي احتفظا بلقبيهما، فيما توج مانشستر سيتي الانجليزي عوضا عن تشيلسي وباريس سان جرمان الفرنسي عوضا عن موناكو واسترد برشلونة الاسباني لقبه من ريال مدريد.
لكن اللافت في الأمر أن أيا من الأبطال الخمسة لم يبلغ المباراة النهائية من دوري أبطال أوروبا، والتي ستقام السبت المقبل بين ريال مدريد "ثالث الدوري الاسباني" وليفربول "رابع الدوري الانجليزي"؛ حيث خرج أبطال المسابقات المحلية تواليا من الأدوار التي سبقت المباراة الختامية.
ولعل قراءة رقمية عاجلة لحصاد الأبطال الخمسة، تكشف أن هذه الفرق استحقت ألقابها وحققت علامة تقدير عالية "جيد جدا"، وبعضها حطم أرقاما قياسية غير مسبوقة بعدد النقاط التي حصل عليها، ويبرز في هذا المقام فريق مانشستر سيتي الانجليزي، الذي حقق أعلى رقم نقطي ليس بين الأبطال الخمسة فحسب، وإنما للمرة الأولى في تاريخ الكرة الانجليزية يتمكن فريق من الوصول الى الرقم 100 نقطة بعد لعب 38 مباراة.
مانشستر سيتي حصل على 100 نقطة بعد فوزه في 32 مباراة، وهو أيضا الرقم الأعلى في تاريخ الكرة الانجليزية، كما تعادل في 4 مباريات وخسر اثنتين، ولم يفقد سوى 14 نقطة خلال الدوري فحقق علامة 87.71 %، كما كان مميزا على الصعيد الهجومي فسجل 106 أهداف وحل في المرتبة الثانية بين الأبطال الخمسة من حيث معدل التهديف في كل مباراة "2.78 هدفا في كل مباراة"، ودخل مرماه 27 هدفا فحل في المرتبة الثانية دفاعيا "0.71 هدفا في المباراة"، وامتلك مع سان جرمان أفضل فارق أهداف "+79 هدفا"، وتوج سيتي بثاني أفضل فارق نقاط مع وصيفه مانشستر يونايتد وبلغ 19 نقطة.
واحتل يوفنتوس الايطالي المركز الثاني بعد أن حصل على 95 نقطة في 38 مباراة ولم يفقد سوى 19 نقطة وحصل على علامة 83.33 %، بعد أن فاز في 30 مباراة فكان ثانيا أيضا من حيث عدد الانتصارات وتعادل 5 مرات وخسر 3 مباريات، لكنه كان الأضعف هجوما بين الأبطال الخمسة؛ حيث سجل 86 هدفا بمعدل 2.26 هدفا في المباراة، وعلى النقيض من ذلك كان أفضل الفرق دفاعا حيث دخل مرماه 24 هدفا بمعدل 0.63 هدفا في المباراة، كما امتلك أقل فارق أهداف "+48 هدفا" وأقل فارق نقاط بين البطل والوصيف؛ حيث تجاوز وصيفه نابولي بأربع نقاط فقط، وبالتالي كان نابولي أول وصيف في تاريخ الدوري الايطالي يحصل على 91 نقطة.
وحل بايرن ميونيخ الألماني في المركز الثالث بعد أن جمع 84 نقطة في 34 مباراة وفقد 18 نقطة فقط، بعد أن فاز في 27 مباراة وتعادل 3 مرات وخسر 4 مباريات وبلغت نسبته 82.35 %، لكنه كان أقل الفرق من حيث الفوز وأكثرها خسارة، ونجح في أن يكون أفضل فريق يحقق أعلى فارق نقطي مع وصيفه، عندما توج بفارق 21 نقطة عن شالكه صاحب المركز الثاني، ويعد "البافاري" ثالث فريق من حيث معدل الأهداف "2.70 هدفا في المباراة"، بعد أن سجل 92 هدفا، لكنه كان أضعف الفرق دفاعا بعد أن دخل مرماه 28 هدفا بمعدل 0.82 هدفا في المباراة، وامتلك رابع أفضل فارق أهداف "+64 هدفا".
وتقاسم باريس سان جرمان الفرنسي وبرشلونة الاسباني المركز الخامس، بعد أن حصل كل منهما على 93 نقطة وبمعدل 81.57 %؛ حيث فاز الباريسي 29 مرة مقابل 6 حالات تعادل و3 خسائر، بينما فاز برشلونة 28 مرة وتعادل 9 مرات وخسر مرة واحدة في 38 مباراة، وبالتالي فقد كل منهما 21 نقطة، لكن برشلونة كان أقل الفرق من حيث الخسارة.
وعلى الصعيد الهجومي، سجل باريس سان جرمان 108 أهداف، فكان أفضل الفرق من حيث معدل الأهداف "2.84 هدفا في المباراة"، في حين سجل برشلونة 99 هدفا وبمعدل 2.60 هدفا فحل في المرتبة الرابعة هجوما، وتساوى برشلونة وسان جرمان من حيث القوة الدفاعية بعد أن دخل مرمى كل منهما 29 هدفا بمعدل 0.76 هدفا في المباراة، وامتلك باريس فارق أهداف "+79" مقابل "+70" لبرشلونة، كما توج الباريسي بفارق 13 نقطة عن وصيفه موناكو ليحل في المركز الرابع على هذا الصعيد خلف برشلونة الثالث، الذي توج بفارق 14 نقطة عن وصيفه أتلتيكو مدريد.

التعليق